الصين تتجه لمنع التدخين في الأماكن العامة

الصين تتجه لمنع التدخين في الأماكن العامة

بكين – تعتزم الصين فرض حظر على التدخين في الأماكن العامة بالبلاد بحلول نهاية العام الحالي حيث تسعى السلطات للحد من الانتشار الواسع لهذه العادة التي تتسبب في مخاطر بالغة لصحة المواطنين.

والصين هي أكبر مستهلك للتبغ في العالم ويبلغ عدد المدخنين فيها نحو 300 مليون شخص ويمثل التدخين جزءا أساسيا من الحياة الاجتماعية وخاصة للرجال.

وقال مسؤولون باللجنة الوطنية لتنظيم الأسرة والصحة إن وضع لوائح صارمة للتدخين أمر له أولوية هذا العام وأضافوا أن اللجنة تحث أعضاء البرلمان على تشديد القوانين الخاصة باستخدام التبغ.

وقال متحدث باسم اللجنة في مؤتمر صحفي الثلاثاء “بالمقارنة مع الأضرار التي تلحق بالصحة التي يسببها التدخين فإن الفوائد الاقتصادية للتبغ تعد غير ذات قيمة.”

وكثفت السلطات الجهود الرامية لخفض استخدام التبغ في السنوات القليلة الماضية لكن الخبراء يقولون إن صناعة التبغ القوية في الصين التي قاومت زيادة أسعار السجائر واستخدام تحذيرات الصحة على علب السجائر كانت معارضا قويا.

ومازالت جهود حظر التدخين في أنحاء البلاد مستمرة منذ فترة طويلة لكن تنفيذها لا يحظى بالصرامة الواجبة.

وتعهدت بكين في عام 2008 بحظر التدخين في معظم الأماكن العامة بما فيها المكاتب الحكومية لكن علامات منع التدخين لا يكترث بها أحد تقريبا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث