7 اعتقادات خاطئة عن مرض الإيدز.. تعرّف عليها

7 اعتقادات خاطئة عن مرض الإيدز.. تعرّف عليها
المصدر: لندن – إرم نيوز

الكثير من الناس لديهم جهل عام بمرض الإيدز، رغم التقدم الكبير الذي تم احرازه في مجال معالجة هذا المرض الذي أودى بحياة الملايين منذ ظهوره قبل أكثر من 4 عقود.

فهناك اعتقاد بشكل عام أن المصاب بهذا المرض محكوم عليه بالموت، وأن الإيدز هو مرض يصيب المثليين بشكل خاص وأنه ينتقل عبر القبلات والملامسة العادية وأنه في حال إصابة الشخص بفيروس الإيدز لن يمكنه إنجاب أطفال.

صحيفة “مترو” البريطانية نشرت اليوم الخميس ما سمّته بـ”سبع أساطير” تتعلق بفهمنا لمرض الايدز، مشدّدة على ضرورة تصحيح نظرتنا للمرض وحاملي الفيروس. هذه الاعتقادات الخاطئة هي:

1– الاشخاص المثليون فقط يصابون بهذا المرض: هو اعتقاد خاطئ كليًّا لأن هناك الآلاف من غير المثليين أصيبوا بالفيروس عن طريق ممارسة الجنس بشكل طبيعي.

2– يمكن انتقال عدوى الإيدز عن طريق التقبيل: بالطبع لا ينتقل الإيدز بهذه الطريقة؛ لأن العدوى لا تنتقل من خلال الملامسات اليومية أو من خلال استخدام ادوات مطبخ يستعملها شخص مصاب، لأنه تم إثبات أن انتقال المرض يتم عبر وسائل قليلة منها ممارسة الجنس مع شخص مصاب دون واقٍ او المشاركة في حُقن ملوّثة.

3– يمكن انتقال العدوى من خلال لمس حقن ملوّثة أو الوقوف على إبر ملوّثة بقدميْن عاريتيْن: هذا اعتقاد غير منطقي، لأنه لا يمكنك حتى التفكير بالسير على إبر أو حقن ملوّثة عاري القدمين. بالإضافة إلى ذلك، فإن فيروس الإيدز لا يمكنه العيش خارج جسم الإنسان لأكثر من دقائق معدودة.

4– من السهل الإصابة بالفيروس من خلال ممارسة الجنس مع شخص مصاب: العدوى يمكن منعها بسهولة باستعمال واقٍ فعّال هذا إلى جانب أن معظم المصابين في بريطانيا ودول متقدمة أخرى هم الآن تحت السيطرة بسبب تقدّم العلاج.

5– في حال إصابتك بالعدوى لن يكون بمقدورك فعل أي شيء: معظم الناس لا يعرفون حاليًّا بأنه في حال تعرضهم للفيروس بإمكانهم منع الإصابة من خلال إجراء علاجي جديد يسمّى بـ”بي اي بي” وهو متوافر في معظم المراكز الصحية في بريطانيا.

6– الاصابة بفيروس الإيدز يعني حكمًا بالموت: وصل علاج مرض الإيدز إلى مرحلة متقدمة جدًّا. ففي حال تم اكتشاف أنك حامل للفيروس وتلقيت العلاج المطلوب في مرحلة مبكرة فإنك ستعيش حياة صحية مثلك مثل أي شخص سليم آخر.

7– في حال الإصابة بالفيروس لن يمكنك إنجاب أطفال: توصّل العلماء إلى طريقة لمنع انتقال الفيروس من الأم إلى طفلها؛ ما يعني أن المرأة المصابة أو الزوج المصاب يمكنهما إنجاب أطفال سليمين ويتمتعون بصحة جيدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث