ثمانينية فرنسية تبدو بالـ 40 بسبب البطيخ

ثمانينية فرنسية تبدو بالـ 40 بسبب البطيخ

باريس- أذهلت مرأة فرنسية تدعى جوانا كورنيه -82 عاما- العالم بأسره، لأنها تبدو أصغر بما لا يقل عن 40 عاما من عمرها الحقيقي.

وتعزو جوانا سبب تغلبها على مظاهر الشيخوخة إلى الإكثار من تناول البطيخ.

وذكرت مجلة “ساينس” الأميركية أن جوانا من مواليد العام 1932، ولم تخضع يوماً لجراحة تجميلية، لكنها لا تبدو كامرأة في الـ82 من العمر، ومن يراها يعتقد انها في الـ 40 فقط.

ولفتت المجلة إلى أن جوانا، التي تسكن العاصمة الفرنسية باريس، هي أم لـ4 أولاد، ولديها 8 أحفاد و3 أولاد أحفاد.

وقالت جوانا في مقابلة مع المجلة، إنها تكثر من أكل البطيخ، ما يسمح لها بالحفاظ على طلتها الشابة بالرغم من تقدمها في السن.

لكن المجلة رأت أن خللاً جينياً قد يكون السبب وراء شباب كورنيه “الأبدي”، بحيث أن خلايا الجلد تبرمج نفسها لتشيخ ببطء شديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث