بالفيديو.. غضب واسع في السعودية بعد وفاة “فتاة الشرقية المعنفة” ‏

بالفيديو.. غضب واسع في السعودية بعد وفاة “فتاة الشرقية المعنفة” ‏
المصدر: قحطان العبوش- إرم نيوز

تسببت وفاة شابة سعودية تعرضت لتعنيف من زوجها في قضية شهيرة بالمملكة، بموجة غضب واسعة بين المدونين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي المستخدمة في المملكة، وسط مطالبات بمحاسبة الزوج الطليق.

وكان خديجة، المعروفة بـ “فتاة الشرقية المعنفة” نسبة للمنطقة الشرقية بالسعودية، قد تصدرت اهتمامات السعوديين قبل نحو أسبوع على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن نشرت وسائل إعلام محلية عدة قصتها التي انتهت بإصابتها بشلل نصفي.

وقالت خديجة حينها من داخل المستشفى لوسائل الإعلام التي اهتمت بقصتها إنها سقطت من نافذة منزلها في الدور الثالث خلال محاولتها الهرب من اعتداء زوجها عليها في وقت متأخر من الليل، قبل أن يتم إسعافها صباحاً من قبل الشرطة التي حضرت للمكان، واكتفت بتوقيف زوجها لأربعة أيام فقط قبل أن تطلق سراحه.

كما قالت إنها لا تجد مساعدة من عائلتها لأنها ارتبطت بزوجها دون رضا أهلها قبل أن تكتشف أنه مدمن مخدرات، وتتعرض في حياتها معه لتعنيف لفظي وجسدي ونفسي على حد وصفها، فيما طالبت عدة جهات حكومية بمساعدتها، وبينها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية التي تدخلت في القضية بالفعل.

وأثار الإعلان عن وفاة خديجة، قصتها الإنسانية من جديد، حيث طالب كثير من المدونين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي بمحاسبة الزوج عن وفاتها، ومساءلة الجهات الحكومية المسؤولة فيما لو قصرت في الاهتمام بحالتها.

ولم تعلق أية جهة رسمية على وفاة خديجة لحد الآن، لكن شقيقتها وتدعى صابرينا، ظهرت مساء الاثنين في برنامج “ياهلا” الذي تبثه قناة “روتانا خليجية” وأكدت وفاة شقيقتها بسكتة قلبية دون أن تكشف عن تفاصيل علاقتها بزوجها وما إذا كانت قد حصلت على صك طلاق في ظل رفض الزوج تطليقها.

وتثير قضايا العنف الأسري ضد النساء بالذات، ردود فعل واسعة في المملكة المحافظة التي تطبق الشريعة الإسلامية، وتقول كثير من نسائها إن القانون يفتقد لتشريعات تراعي حالات العنف ضدهن وتحد منها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث