طبيب أردني يخدر مريضة بالسرطان ليمارس الجنس معها

طبيب أردني يخدر مريضة بالسرطان ليمارس الجنس معها

عمّان – تقدمت فتاة مصابة بالسرطان وزوجها بشكوى إلى الجنايات ادعت فيها أنها تعرضت لاعتداء جنسي خلال تلقيها علاجاً بالإشعاع أثناء وجودها داخل إحدى المستشفيات الخاصة.

وفتح مدعي عام الجنايات الكبرى تحقيقا بالحادثة، وقال مصدر مقرّب من التحقيق أن المدعي العام باشر التحقيق لكن الطبيب المقيم لم يتم توقيفه أو توجيه أية اتهامات بانتظار ورود جهة التحقيق لمزيد من البينات.

وعلمت مصادر أنّ الفتاة كانت تقيم في غرفة العزل، وكان يتطلب منها الوضع الاستحمام كل ساعة والقاء ملابسها طوال اليوم، كما كانت التعليمات واضحة بعدم السماح بدخول أي أحد لغرفتها كونها كانت تعالج بالاشعاع الكيماوي.

وتشير الشكوى إلى أنّ أحد الأطباء المقيمين تمكن من الدخول إلى غرفة العزل وتخديرها والإعتداء عليها جنسيا.

وتابع المصدر أنّ الطبيبة المعالجة للمريضة لم تكتب لها أي نوع من المهدئات أو طلبت تخديرها، حيث تقدمت ذات الفتاة بشكوى لإدارة المستشفى للتحقيق مع الطبيب الذي دخل إلى غرفتها وخدرها وقام بممارسة الجنس معها وهي فاقدة للوعي.

وأكد المصدر أنّ إدارة المستشفى فتحت تحقيقاً بالادعاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث