محكمة سعودية تقضي بسجن وجلد الداعية فيحان الغامدي

محكمة سعودية تقضي بسجن وجلد الداعية فيحان الغامدي

محكمة سعودية تقضي بسجن وجلد الداعية فيحان الغامدي

الرياض- (خاص) من ريمون القس

أصدرت محكمة سعودية، الإثنين، حكماً بالسجن 8 سنوات والجلد 800 جلدة بحق داعية سعودي عنَّف طفلته حتى الموت.

 

الطفلة “لمى” (5 أعوام) توفيت بعد معاناة مع المرض بسبب التعنيف المستمر الذي تعرضت له من قبل والدها الداعية السعودي فيحان الغامدي في مستشفى الشميسي في العاصمة السعودية الرياض، بعد أن ذاقت من والدها جميع أصناف التعذيب والتنكيل.

 

وتنازلت والدة الطفلة المغدورة لمى عن حقها الخاص أمام محكمة حوطة بني تميم مقابل مبلغ مليون ريال يلتزم المتهم بدفعها كاملة للأم، كما حُكم على زوجة أب لمى بالسجن 10 شهور، و 150 جلدة، لإدانتها بالتستر على تعذيب الطفلة.

 

وفي شباط /فبراير قالت والدة لمى عن طليقها إنه: “نزع من قلبه الرحمة والرأفة، رغم أنه رجل دين يدعو إلى القيم والمبادئ التي يدعو بها ديننا الحنيف عبر ما يقدمه في إحدى المحطات الفضائية، إلا أن ما لقيته لمى يعكس مدى ما يكنه في قلبه من حقد وكراهية سواء تجاهي أو تجاه ابنته”.

 

يذكر أن المملكة العربية السعودية أصدرت قانون “الحماية من الإيذاء” الذي تم إقراره من مجلس الوزراء في 26 آب/ أغسطس الماضي، وتكوَّن من 17 بنداً تدعم الفئات المستضعفة من الأطفال والنساء لتوفير الحماية لهم من جميع أشكال الإيذاء.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث