10 ملايين دولار لرجل سجن بالخطأ 16 عاما

10 ملايين دولار لرجل سجن بالخطأ 16 عاما

نيويورك- حصل رجل من نيويورك أمضى 16 عاما في السجن على جريمة قتل لم يرتكبها، على تعويض مالي قدره 10 ملايين دولار، من بلدية نيويورك على ما أعلن محاميه.

وحكم على الأميركي الأسود “جبار كولينز” -42عاما-، في بروكلين عام 1995، بعد ادانته بتهمة قتل الحاخام “أبراهام بولاك” عام 1994، حيث أكد شهود أنهم رأوه يهرب من مكان الجريمة، وكان حينها في الحادية والعشرين من عمره.

وتعلم كولينز الحقوق في السجن، واكتشف أن أحد الشهود عاد عن إفادته، قبل بدء المحاكمة من دون أن يبلغ محاميه بالأمر.

وكانت الشرطة قد كتبت الإفادة على ما أكد الشاهد الذي وقعها إكراها، لتجنب أن توجه إليه التهمة في قضية أخرى، واكتشف كولينز أيضا ممارسات أخرى مشكوك بأمرها، وقد ألغى القاضي الحكم الصادر في حقه في حزيران 2010، مدينا هذه “الممارسات المشينة” لمكتب المدعي العام، الذي أفرج عن كولينز.

ورفع كولينز بعد ذلك شكوى مدنية ضد بلدية وولاية نيويورك، وفضل الطرفان الأخيران التوصل إلى اتفاق بالتراضي لتجنب المحاكمة، ووافقت الولاية الشهر الماضي على دفع 3 ملايين دولار، أما البلدية فقد وافقت مؤخراً على دفع 10 ملايين.

يذكر أن كولينز يعمل منذ خروجه من السجن، مساعداً قانونياً في مكتب محاميه، وقرر بعدما أصبح غنيا، أن يأخذ عطلة طويلة، وأن يصبح بعد ذلك قساً، وأن يستمر في العمل على مساعدة الأشخاص الذين حكم عليهم زورا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث