بالفيديو والصور.. خضوع فتيات فرقة موسيقية لعمليات التجميل من أجل أغنية

بالفيديو والصور.. خضوع فتيات فرقة موسيقية لعمليات التجميل من أجل أغنية

قامت فتيات فرقة “سيكس بومب” الموسيقية الكورية الجنوبية، بمشاركة متابعيهن كل مراحل عمليات التجميل التي خضعن لها، قبل إصدار أغنية الفرقة “أن نصبح جميلات”.

المغنيات نشرن فيديوهات لهن أثناء زيارة العيادة والخروج منها، ثم ظهرن في الفيديو وهن يتدربن على الرقص بوجه مغطى بالشاش، أو عينين عليهما نظارات.

وبحسب ما ذكرت عيادة طبية كبيرة في سيؤول، فإن الفتيات الأربع ذوات الـ 25 ربيعا خضعن للكثير من عمليات التجميل فوق الخصر، فيما دفع التكلفة رئيس الفرقة كيم ايل-وونغ ، وبلغت قيمة الفاتورة حوالي 100 مليون ين (118 ألف دولار).

وصرح كيم، أن الفتيات “خضعن لكل أنواع العمليات الخاصة بالوجه والصدر أيضا”، وأضاف: “لم نقترف أي ذنب سوى أننا تحدثنا عن الموضوع بكل صراحة”.

وعبرت عضوات الفرقة التي تأسست سنة 2012 عن سعادتهن بالنتيجة التي وصلن إليها واعتزازهن بشكلهن الجديد، وصرحت واحدة منهن: “كنا جميعا نريد الخضوع لعملية لنصبح أكثر جمالا، وقلنا لأنفسنا لماذا لا نحولها إلى أغنية بدلا من  أن نخفيها؟، في كل الأحوال كان الناس سيلاحظون، لذا قررنا مواجهة الواقع، وهو أن الكثير من النساء يرغبن أن يصبحن جميلات”.

وزادت الفرقة من شعبية عمليات التجميل في كوريا الجنوبية، التي تنتشر فيها ثقافة جراحة التجميل، حيث يعتبر الشباب و الجمال وسيلة مهمة للترقي الطبقي، لأنه شرط أساسي في مختلف الوظائف، وفيما يبلغ  عدد السكان 50 مليونا، فإن عدد عمليات التجميل السنوية تبلغ حوالي 1.3 مليون.

وتساهم  وسائل الدعاية و الإعلام بشكل كبير في دفع النساء وحتى الرجال إلى جراحة التجميل، بنشر إعلانات تشجيعية في الشوارع ووسائل النقل وحتى الحمامات تدعو الجميع “لتغيير حياته”، تحت شعار “الكل قاموا بذلك إلا أنت”.