وفاة أكبر معمّر أردني حفر قبره بيده

وفاة أكبر معمّر أردني حفر قبره بيده

وفاة أكبر معمّر أردني حفر قبره بيده

 

عمان- توفي أكبر معمر أردني، الشيخ يوسف المنديل العتوم، عن 124 عاما السبت في بلدة سوف في محافظة جرش شمال الأردن، على ما أفادت وسائل الإعلام الأردنية الأحد.

 

وتوفي العتوم السبت في قرية سوف شمال جرش (50 كيلومترا شمال عمان) بعد إصابته بضعف عام في قواه الجسدية جراء الهرم المترافق مع أمراض الشيخوخة التي أقعدته عن التنقل خلال الأعوام الأخيرة.

 

وكان العتوم الذي تشير القرائن إلى أنه من مواليد عام 1889 قد حفر قبره في مقبرة سوف بجرش منذ منتصف ثمانينات القرن الماضي استعدادا للموت رغم تمتعه بصحة جيدة حتى آخر لحظات حياته واشترى كفنه قبل 20 عاماً، بحسب أقاربه.

 

وكتب العتوم ورقة فيها أبيات شعرية أوصى أن تكون معه في القبر. كتب عليها ” قرب الرحيل إلى الدار الآخرة  – فاجعل إلهي خير عمله آخره .. فأنا المسكين الذي ايامه – ولت بأوزار له متواترة”.

 

ويقول أهالي قريته إن العتوم، وهو شيخ وعالم جليل، كان قد تلقى دراسته في الأزهر في القاهرة، كان يدرس أهالي قريته علوم الشريعة ويعتبر مرجعاً دينياً لأهالي المنطقة.

 

وأكد أبناءه أنه لا يعاني من أي مرض عضوي مثل السكري والضغط أمراض القلب وغيرها من الأمراض التي ترافق المتقدمين في العمر.

 

وكان العتوم، قد تزوج أربع نساء في حياته ولديه أكثر من 350 من الأبناء والبنات والأحفاد.

 

وأدى العتوم الحافظ للقرآن، فريضة الحج والعمرة أكثر من 50 مرة، منها ثلاث مرات على الجمال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث