الجزائر تأذن لثماني شركات بإدراج أسهمها في البورصة

الجزائر تأذن لثماني شركات بإدراج أسهمها في البورصة

الجزائر- قالت وسائل الإعلام الرسمية الخميس إن الحكومة الجزائرية أذنت لثماني شركات حكومية بإدراج أسهمها في بورصة الجزائر منها شركات في قطاعي الاتصالات والإسمنت، في محاولة لتنويع الاقتصاد الذي تهيمن عليه الدولة.

والآن ليس مدرجا سوى أسهم أربع شركات في بورصة الجزائر التي لا تزال متخلفة عن نظيرتيها في المغرب وتونس بحجم تداول محدود للغاية.

ونقلت صحيفة المجاهد الحكومية عن رئيس هيئة السوق المالية الجزائرية عبد الحكيم براح قوله إن هذا مؤشر قوي من الحكومة لتعزيز الاقتصاد وتنويع الموارد المالية.

وتعتمد الشركات العامة اعتمادا كبيرا على المالية العامة للدولة، التي تقوم على العائدات من صادرات النفط والغاز.

والجزائر عضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك.

ويهدف قانون جديد للبورصة صاغه خبراء دوليون ووافقت عليه الحكومة إلى تخفيف الإجراءات لمن يرغب من الشركات في إدراج أسهمه في البورصة، بهدف تنويع مصادر التمويل.

وكان رئيس بورصة الجزائر قال العام الماضي إنّ الحكومة تعتزم أن تُطبّق قريبا إصلاحات تجيز للأجانب الأدراج في البورصة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث