الوليد بن طلال يزور فلسطين لبحث الفرص الاستثمارية

الوليد بن طلال يزور فلسطين لبحث الفرص الاستثمارية

رام الله – (خاص) من محمد خبيصة

قال مسئول فلسطيني، إنّ رجل الأعمال السعودي الوليد بن طلال سيصل، الثلاثاء المقبل، إلى رام الله وسط الضفة الغربية، عبر مروحية أردنية، في زيارة قصيرة، يلتقي خلالها الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله، كما سيعقد اجتماعاً مع مجموعة من رجال الأعمال الفلسطينيين، لمناقشة حزمة من المشاريع الاستثمارية المستقبلية.

وتعد هذه الزيارة الأولى للأمير السعودي إلى رام الله، بعد أن قام عام 1998 بزيارة قطاع غزة، التقى خلالها بالرئيس الراحل ياسر عرفات، وقدّم حينها طائرة بوينغ 727، كهدية للخطوط الجوية الفلسطينية.

وأضاف المسئول الذي سيحضر الاجتماعات مع الأمير السعودي، لمراسل وكالة الأناضول، إنّ مستشار رئيس الوزراء للشئون الاقتصادية سيحضر الاجتماع ليعرض الوضع الاقتصادي والاستثماري في الأراضي الفلسطينية.

وأشار المسئول، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، إلى أنّ زيارة الملياردير السعودي، لن تتجاوز أربع ساعات، يغادر بعدها إلى الأردن عبر المروحية. ويأمل المسؤول أن تحقق الزيارة أهدافاً اقتصادية، وأن يعلن الوليد بن طلال خلالها عن مشروعات جديدة، تغيّر مجرى الاقتصاد الفلسطيني، الذي يعاني تباطؤا خلال السنوات الأربع الماضية، وارتفاعاً في نسب بطالة الشباب في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس.

ويعد الوليد بن طلال، من المستثمرين الأساسيين في عدة مشاريع بالضفة الغربية وقطاع غزة، حيث يمتلك حصصاً في صناديق استثمارية، مثل شركة فلسطين للتنمية والاستثمار باديكو، والتي تعود أغلب ملكيتها إلى رجلي الأعمال الفلسطينيين الشقيقين صبيح ومنيب المصري.

ويساهم الأمير السعودي في الشركة العربية الفلسطينية للاستثمار القابضة المحدودة آيبك التي جرى تسجيلها في بورصة فلسطين الخميس الماضي، إضافة إلى استثمارات في شركة القدس للإعمار والتنمية، وفندق موفنبيك رام الله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث