البنك الدولي يحذر من انعكاسات الأزمة الأوكرانية على الأردن

البنك الدولي يحذر من انعكاسات الأزمة الأوكرانية على الأردن
المصدر: عمان – (خاص) من حمزة العكايلة

حذر تقرير صدر مؤخراً عن البنك الدولي من مخاطر كبيرة للأزمة الأوكرانية على الاقتصاد الأردني في مجاليّ التجارة والموازنة العامة، بخاصة أن الأردن يستورد ما نسبته 4% من المشتقات النفطية الجاهزة من روسيا.

ولفت التقرير أن روسيا وأوكرانيا تستحوذان على ما نسبته 73% من سوق مستوردات الأردن من القمح و19% للذرة، الأمر الذي اعتبره البنك نذير أزمة للاقتصاد الأردني نحو عدم مقدرته على تأمين مصادر بديلة لتغطية احتياجاته من النفط والقمح على وجه الخصوص.

وجاء في التقرير أن روسيا وأوكرانيا من بين أهم الشركاء التجاريين لكل من الأردن ومصر ولبنان بخاصة في جانب استيراد المواد الزراعية كالقمح والذرة إضافة إلى المشتقات النفطية الجاهزة.

وكان البنك أعلن في وقت سابق نيته تمويل أوكرانيا بثلاثة مليارات دولار العام الحالي لدعم الحكومة الجديدة في كييف في ظل أزمتها الراهنة، كما يشرف البنك ومقره واشنطن على عدة مشروعات في أوكرانيا وسيدفع نحو ملياري دولار هذا العام في إطار مشروعاته القائمة، وسيقدم ما يصل إلى مليار دولار للحكومة بشكل مباشر إذا نفذت إصلاحات اقتصادية لتحسين الوضع المالي.

وبموازاة ذلك أعرب الأردن على لسان مندوبه الدائم لدى الأمم المتحدة الأمير زيد بن رعد، عن قلقه إزاء التطورات الأخيرة في شرق أوكرانيا والتصعيد الذي يرافقها الأمر الذي يزيد من تهديد استقرار المنطقة

وقال الأمير زيد في جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي الأحد إن ما يحصل هناك سيؤدي إلى تفكك الدولة الأوكرانية وتقسيمها، داعياً لعدم التدخل في شؤون أوكرانيا الداخلية أو ممارسة التهديد باستخدام القوة ضدها، لأن ذلك يعارض مبادئ وأحكام ميثاق الأمم المتحدة، وأن مصلحة المجتمع الدولي ككل، الحفاظ على هيبة أحكام القانون الدولي وأن لا يتم إيجاد الحجج والذرائع للتدخل العسكري ضد الدول بما يخالف أحكام القانون الدولي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث