الخرطوم وجوبا تتفقان على استئناف ضخ نفط الجنوب

الخرطوم وجوبا تتفقان على استئناف ضخ نفط الجنوب
المصدر: الخرطوم - (خاص) من ناجي موسى

أعلنت الخرطوم عن استعدادها تقديم مساعدات فنية لإعادة ضخ النفط من جديد، استجابة لطلب جوبا بتزويدها بمعدات وآليات لتمكينها من إعادة تشغيل حقول بترول “بانتيو” التي توقفت عن الإنتاج بسبب المعارك.

وقالت مصادر حكومية في الخرطوم، الاثنين، إن: “وزارة النفط السودانية وافقت على تزويد الجنوب باحتياجاته خلال الأيام القليلة القادمة”، مشيرةً إلى أن الفريق الفني سيتوجه إلى “بانتيو” استجابة لمطالب جوبا عقب وصول المعونات المطلوبة.

وأوضح وزير النفط السوداني، مكاوي محمد عوض، أنه بحث مع نظيره الجنوبي ستيفن ديو داو، الذي زار الخرطوم، الأحد، إعادة تشغيل حقول النفط في ولاية الوحدة، مؤكداً الاستعداد الكامل لتقديم المساعدات الفنية لإعادة ضخ النفط من جديد، في حال استعداد جوبا لذلك وفقا للاتفاقيات الموقعة بين البلدين.

وكان وزير النفط في جنوب السودان قد طلب من نظيره السوداني المساعدة في إصلاح آبار النفط التي تضررت من المعارك الدائرة في جنوب السودان بين القوات الحكومية والمتمردين، بحسب الإعلام الرسمي.

وبحسب وكالة الأنباء السودانية الرسمية “سونا” فإن وزير النفط السوداني اتفق مع نظيره الجنوب سوداني ستيفن ديو- داو على: “جملة من القضايا التي تدفع باستدامة الإنتاج النفطي بجنوب السودان وسريانه عبر الأراضي السودانية، وذلك عبر التعاون الفني ومد جنوب السودان باحتياجات صيانة الآبار التي توقفت عن العمل بحقول الوحدة نتيجة الأحداث الأخيرة بمناطق البترول بدولة الجنوب”.

وأتت زيارة الوزير الجنوب السوداني إلى الخرطوم غداة استعادة جيش جنوب السودان السيطرة على مدينة “بانتيو” النفطية في شمال البلاد، بعدما كانت خاضعة لسيطرة المتمردين الذين أكد زعيمهم الانسحاب من المدينة.

ويشهد جنوب السودان معارك كثيفة منذ 15 ديسمبر/ كانون الأول الماضي بسبب الصراع بين الرئيس سيلفا كير ونائبه السابق ريك مشار الذي أقيل من منصبه في يوليو/ تموز.

ورغم أن الجانبين عقدا محادثات في الأيام القليلة الماضية في أديس أبابا في مسعى لوقف إطلاق النار، إلا أنهما لم يحرزا تقدماً كبيراً بعد رفض كير طلب المتمردين بإطلاق سراح 11 محتجزاً اعتقلوا في ديسمبر لصلتهم بمزاعم عن محاولة انقلاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث