قاض أمريكي يؤيد حق أبوظبي للاستثمار في مقاضاة “سيتي جروب”

قاض أمريكي يؤيد حق أبوظبي للاستثمار في مقاضاة “سيتي جروب”

أبوظبي – رفض قاض أمريكي طلب “سيتي جروب” الخاص بمنع جهاز أبوظبي للاستثمار، الصندوق السيادي، من إجراء تحكيم ثاني بشأن استثمار الجهاز لمبلغ 7.5 مليار دولار في البنك في 2007 بهدف تعزيز وضعه المالي.

وقال القاضي، كيفين كاسل، إن المحكمين وليس القضاة هم من يحق لهم أخذ القرار فيما إذا كان نجاح “سيتي جروب” في إجراءات التحكيم الأولي يحرم جهاز أبوظبي للاستثمار من طلب تحكيم ثان، إذ يطلب الجهاز تعويضاً بقيمة ملياري دولار أو إلغاء الاستثمار.

وفي توفمبر/ تشرين الثاني 2007 استثمر جهاز أبوظبي للاستثمار نحو 7.5 مليار دولار في “سيتي جروب” مقابل حصة 4.9 بالمائة في البنك، بما يزيد عن حصة الأمير الوليد بن طلال، أكبر مساهم في البنك.

وبعد عامين بدأ الجهاز إجراءات التحكيم متهماً “سيتي جروب” بالاحتيال عن طريق إصدار أسهم تفضيلية لمستثمرين آخرين الأمر الذي أضعف قيمة حصته.

ورفضت لجنة تحكيم إدعاءات الجهاز في أكتوبر/ تشرين الأول 2011، وأيد قاض الحكم في مارس/ آذار 2012.

وفي أغسطس/ آب المنصرم سعى الجهاز لإجراء تحكيم ثان في حين أرادت “سيتي جروب” منع ذلك، ووصفت المحاولة بأنها اعتداء على الحكم الأول، ويهدد قدرة القضاة الأمريكيين على تنفيذ أحكامهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث