بهجة العيد تخبو في غزة

بهجة العيد تخبو في غزة

بهجة العيد تخبو في غزة

غزة- بعد توقف كثير من الإمدادات إلى غزة المحاصرة في أعقاب إغلاق أنفاق التهريب التي كانت تمر تحت الحدود مع مصر يتوقع السكان أن تخبو بهجة عيد الأضحى هذا العام.

 

وأغلقت مصر نحو 90 % من الأنفاق التي كان يجري من خلالها تهريب كل أنواع السلع إلى غزة ومنها الأضاحي الحية.

 

وقال فلسطيني من أعالي القطاع يدعى أشرف الكومي: “كان عندنا عيد كان يجي له بهجة. الناس جاية ورايحة تشتري تتسوق. اليوم الأسواق تعبانة والوضع تعبان كثير.”

 

ويتوقع التجار والباعة في الأسواق تراجعا كبيرا في إقبال الناس على الشراء قبل العيد.

 

لكن وزارة الزراعة في حكومة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تسيطر على غزة ذكرت أن عدد الأغنام المتوفرة في القطاع هذا العام يكفي لتغطية احتياجات السكان في العيد.

 

وقال مدير عام التسويق والمعابر في غزة، تحسين السقا: “احنا دخلنا حوالي 40 ألف رأس من الأغنام.. 35 ألف رأس عبر الأنفاق و5 آلاف عبر معبر كرم أبو سالم. لدينا إنتاج محلي يقارب 60 ألف رأس يكون المجموع 100 ألف. استهلاكنا السنوي تقريبا 50 ألف والـ 50 ألف الأخرى تبقى لعيد الأضحى.. بنستهلك منها تقريبا 40 ألف رأس في عيد الأضحى إن شاء الله”.

 

ويشير ذلك إلى أن التهريب من مصر ربما لم يتوقف تماما رغم إغلاق معظم الأنفاق التي تقول السلطات المصرية إن بعضها يستخدم لتهريب السلاح إلى شبه جزيرة سيناء.

 

وأضاف السقا “كما قلت وأوضحت الكمية تكفي إن شاء الله. العجول لدينا 14 ألف.. حاجتنا من عشرة آلاف إلى 12 ألف. الأغنام لدينا 50 ألف.. حاجتنا حوالي 40 ألف وبالتالي تكفي لمطلوب عيد الأضحى إن شاء الله.”

 

وتسيطر حماس على غزة منذ عام 2007 وكانت تسمح بتهريب الوقود والمواد الغذائية وغيرها عن طريق أنفاق التهريب من مصر لتلبية احتياجات السكان مع استمرار الحصار الإسرائيلي على القطاع.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث