logo
فيديو

الجيش الإسرائيلي يكشف مفاجآت بشأن أنفاق حماس بعد 9 أشهر من الحرب

09 يوليو 2024، 7:44 م

معلومات صادمة كشفت عنها تقارير حديثة للجيش الإسرائيلي نُشرت في وسائل إعلام عبرية، تؤكد أن جزءاً كبيراً من شبكة أنفاق حماس في قطاع غزة لا يزال يعمل بكفاءة عملياتية عالية، ويشكل تهديداً أمنياً مستمراً لإسرائيل.

صحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، في تقرير لها، قالت إن تقديرات الجيش تشير إلى أن شبكة الأنفاق التابعة لحماس، في مخيمات وسط قطاع غزة ومدينة رفح وحي الشجاعية، في حالة استعداد قصوى.

وأفاد التقرير بأن مصانع الخرسانة والأسمنت الخاصة ببناء الأنفاق في خان يونس قد تم ترميمها وإعادة تأهيلها. وتعتقد القوات الإسرائيلية أن الأنفاق في رفح جاهزة للاستخدام، مما يسمح بالاقتراب من المنطقة الحدودية. ورغم تدمير بعض المسارات المحدودة للأنفاق على الحدود مع مصر، فإن التهديد لا يزال قائماً.

جهوزية الأنفاق تقدر بأنها تتراوح بين متوسطة ومرتفعة، مما يمكّن مقاتلي حماس من الاقتراب من الجدار الفاصل بين غزة وإسرائيل. وأوضح التقرير أن الأنفاق في مخيمات وسط قطاع غزة تمكن المقاتلين من تنفيذ عمليات فوق الأرض وتحتها.

في ظل هذه المعطيات، يؤكد القادة العسكريون أنه إذا كانت هناك فرصة للتفاوض على صفقة مع حماس لاستعادة الرهائن، فقد يكون من الحكمة وقف العمليات العسكرية مؤقتاً، وفقاً للصحيفة العبرية.

وقدّر مسؤولون دفاعيون إسرائيليون في يناير الماضي أن طول شبكة أنفاق حماس في غزة يتراوح بين 563 و724 كيلومتراً، وهو رقم مذهل بالنظر إلى مساحة القطاع الصغيرة التي تبلغ 360 كيلومتراً مربعاً فقط..

وأشار مسؤول عسكري إلى أن عملية تفكيك الأنفاق قد تستغرق سنوات، مؤكداً ضرورة رسم خرائط دقيقة والتحقق من وجود أفخاخ ورهائن قبل التدمير الكامل لها.

logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC