غراهام بوتر
غراهام بوتر

"لا توجد ضمانات".. غراهام بوتر مدرب تشيلسي يدرك مخاطر العقود طويلة الأجل

غراهام بوتر أكد أنه يدعم إستراتيجية تشيلسي رغم مخاطر التعاقدات الطويلة.

قال غراهام بوتر مدرب تشيلسي إن ناديه يدرك مخاطر العقود طويلة الأجل عقب ضم الجناح نوني مادوكي من أيندهوفن لمدة 7 سنوات ونصف، أمس الجمعة، بعد أيام من التعاقد مع ميخايلو مودريك لمدة 8 أعوام ونصف.

وأكد بوتر أنه يدعم إستراتيجية النادي اللندني، صاحب المركز العاشر بالدوري الإنجليزي الممتاز، رغم مخاطر التعاقدات الطويلة، قائلًا إنه "لا توجد ضمانات في الحياة".

غراهام بوتر
اتهام تشيلسي باستخدام عقود طويلة الأمد للتحايل على اللعب المالي النظيف

وأظهر تشيلسي نشاطًا، خلال فترة الانتقالات الحالية، وأصبح الإنجليزي مادوكي (20 عامًا) أحدث الوافدين بعد أن سجل 20 هدفًا وقدم 14 تمريرة حاسمة في 80 مباراة مع آيندهوفن منذ صعوده من قطاع الناشئين إلى الفريق الأول الهولندي في 2020.

ومادوكي سادس صفقة لتشيلسي، في يناير/ كانون الثاني الجاري، وذكرت وسائل إعلام أنه دفع 35 مليون يورو (38 مليون دولار) لآيندهوفن، ويملك تشيلسي خيار تمديد عقده لعام آخر.

وقال تود بوبلي رئيس تشيلسي: "نحن سعداء بضم نوني، موهبة مثيرة للاهتمام، وأظهر قدراته، خلال السنوات الماضية، في مسابقة أوروبية قوية مع آيندهوفن".

وأضاف: "نحن سعداء باختياره تشيلسي لخوض المرحلة المقبلة بمسيرته، ونثق بأنه سيشكل جزءًا مهمًا من فريقنا".

وفي وقت سابق تعاقد تشيلسي مع المدافع بنوا بادياشيل لمدة 7 سنوات ونصف أيضًا.

عادة أمريكية

ومن النادر أن تمنح أندية إنجليزية عقودًا للاعبين لأكثر من 6 سنوات، لكن هذا من الشائع في الرياضات الأمريكية، ويملك بولي، المالك الشريك لتشيلسي، حصة بفريق لوس أنجليس دودجرز للبيسبول.

وأبلغ بوتر الصحفيين قبل مواجهة ليفربول، اليوم السبت: "لا يوجد ضمان في أي مكان، ولا توجد وصفة سحرية للتأكد من نجاح الصفقات، هذا ما سنعرفه في المستقبل".

غراهام بوتر
رسميًا.. تشيلسي يكمل التعاقد مع ميخايلو مودريك

وأضاف: "حددنا لاعبين شبانًا يملكون الكفاءة، مثل مودريك وجواو فيلكس، الذي جاء معارًا وهو من نوعية المواهب الشابة أيضًا، في بداية مسيراتهم، ويتحلون بالطموح، وهم هنا من أجل الفوز والتنافس".

وتابع: "هذه هي المكاسب، لكن هل توجد حياة دون مخاطر؟ لا.. على الإطلاق، أي شيء تفعله يمثل مخاطرة، وربما توجد فرص لعدم النجاح، ويجب تفهم ذلك والنتائج".

وواجه تشيلسي مشاكل مع الصفقات الباهظة سابقًا، وأصبح روميلو لوكاكو، أغلى لاعب في تاريخه مقابل 97.5 مليون جنيه استرليني (120.83 مليون دولار)، آخر مثال على ذلك بعد عودة اللاعب غير السعيد إلى إنتر ميلان معارًا.

وواصل بوتر: "إذا سارت الأمور على ما يرام سيشكل اللاعبون الجدد أصولًا رائعة للنادي، وسيكون في مأمن بخصوص طول العقود".

وأتم: "هذا هو التوجه الذي يريده النادي وبالتأكيد سأدعمه في ذلك بكل ما بوسعي".

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com