فيرلاند ميندي "حالة غريبة" في تشكيلة ريال مدريد
Quality Sport Images

فيرلاند ميندي "حالة غريبة" في تشكيلة ريال مدريد

ميندي تحول من لاعب أساسي في ريال مدريد إلى عنصر لا يضمن الاستمرار مع النادي الملكي

لا يزال ريال مدريد يقيم أداء الفرنسي فرلاند ميندي رغم أنه أساسي في تشكيلة النادي الملكي منذ انضمامه للفريق في 2019، ورغم ذلك يسود شعور بأن النادي يهدف لاتخاذ قرار بشأن مستقبله، إما للنظر في تجديد عقده أو بيعه.

وفي الظروف العادية، كان من المفترض أن تكون أرقام وأداء ميندي قد دفعت بالفعل إلى تحرك من قبل النادي لتجديد عقده، خاصة أنه كان لا يمكن الاستغناء عنه تحت قيادة الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني السابق للفريق، وكذلك المدرب الحالي كارلو أنشيلوتي.

ومن المدهش أن ميندي قد تم استبعاده من خطة التجديد الهائلة لريال مدريد، حيث جدد النادي عقد الكرواتي المخضرم لوكا مودريتش وكذلك لوكاس فاسكيز وناتشو فرنانديز وداني كارفاخال وتيبو كورتوا وكريم بنزيما وفيدي فالفيردي وكاسيميرو.

وفي الصيف الماضي اتبعوا نفس المسار مع إيدر ميليتاو وفينيسيوس ورودريغو وهم ثلاثة لاعبين مهمين للمشروع المستقبلي للنادي الملكي، ومع ذلك، لا توجد أخبار عن الظهير الفرنسي الذي ينتهي عقده في عام 2025 (مثل ميليتاو ورودريغو قبل التجديد).

شكوك حول لياقة ميندي

ليس سراً أنه من الصعب استبدال مارسيلو، الذي كان جزءًا أساسيًا من نجاح ريال مدريد مؤخرًا.

كان هناك أيضًا حديث عن حالته الجسدية. لعب ميندي، الذي كان لاعبًا أساسيًا بلا منازع، 35 مباراة من أصل 56 (62 بالمائة) الموسم الماضي و 38 من 52 (73 بالمائة) في 2020/21 و 32 من 51 (63 بالمائة) في 2019/20.

وهذه هي المواسم الثلاثة التي عانى فيها من ثماني إصابات أبقته بعيدا عن الفريق لمدة 277 يومًا. كان المقلق بشكل خاص إصابة محددة أبعدته 106 أيام.

ومع ذلك، فقد وضع هذا الموسم مشاكله البدنية وراء ظهره، وهو أحد اللاعبين القلائل الذين لم يتعرضوا للإصابة، حيث لعب 17 من أصل 21 مباراة (81 بالمائة) وكان متاحًا لجميع المباريات.

وعلى الرغم من جودته الواضحة، فهو اللاعب الوحيد في التشكيلة الأساسية المعتادة لريال مدريد الذي لا يشارك بانتظام مع منتخب بلاده ولن يكون في مونديال قطر، دون احتساب توني كروس، الذي اعتزل دوليا، وديفيد ألابا نظرا لعدم تأهل النمسا للمونديال.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com