من آخر مواجهة بين نابولي وإنتر ميلان
من آخر مواجهة بين نابولي وإنتر ميلانgettyimages

نابولي يسعى إلى العودة للمسار الصحيح أمام إنتر ميلان

إنتر ميلان يحتل المركز الأول برصيد 32 نقطة مقابل 24 لنابولي في المركز الرابع.

يستضيف نابولي حامل لقب الدوري الإيطالي منافسه إنتر ميلان المتصدر، يوم الأحد، ويسعى لإظهار أنه لم يخرج من السباق على الفوز بالبطولة بعد.

وعقب بداية متذبذبة للموسم كلفت رودي غارسيا منصبه كمدرب لنابولي، كانت بداية بديله والتر ماتزاري مظفرة بفوزه 2/1 على أتالانتا، مطلع الأسبوع، في مستهل فترته الجديدة مع الفريق.

ولا يزال نابولي رابعًا في الترتيب، لكن تعادل إنتر ميلان مع يوفنتوس، يوم الأحد، جعل فريق ماتزاري يقترب بنقطتين من صاحبي المركزين الأول والثاني وعلى الرغم من أنه يتأخر بفارق 8 نقاط عن إنتر ميلان، فإن الفوز على المتصدر سيعيده إلى المنافسة.

أخبار ذات صلة
إنتر يفرض التعادل على يوفنتوس ويحتفظ بصدارة الدوري الإيطالي

وقدم إنتر ميلان فريق المدرب سيموني إنزاغي بالفعل أوراق اعتماده كأحد المنافسين على اللقب هذا الموسم، فهو أفضل دفاع وهجوم في الدوري، وخسر مرة واحدة فقط، ومنذ تلك الخسارة أمام ساسولو، لم يُهزم في 7 مباريات.

ويعرف ماتزاري طبيعة المنافسة على لقب الدوري في كلا الناديين، إذ سبق له قضاء 4 مواسم في نابولي، وقاده إلى المركز الثاني، العام 2013، قبل أن يدرب إنتر ميلان لكنه أقيل في بداية موسمه الثاني في النادي.

وفاز ماتزاري بلقب واحد في مسيرته التدريبية كان مع نابولي الذي قاده للفوز بكأس إيطاليا، العام 2012، وبالنسبة للمدرب البالغ من العمر 62 عامًا فإن الفوز بلقب الدوري الإيطالي سيكون بمثابة تتويج لمسيرته التي استمرت لنحو عقدين من الزمن في الدوري الإيطالي دون تحقيق اللقب.

وأنتج أوريليو دي لورينتيس رئيس نابولي فيلمًا لتوثيق فوز الفريق بالدوري، في الموسم الماضي، ويشعر ماتزاري أن جزءًا من الفضل في الفوز بالدوري الإيطالي يعود إلى عمله في النادي.

الإنتر فاز 5 مرات ونابولي مرتين وتعادلا 3 مرات آخر 10 مباريات في مختلف المسابقات.

وقال ماتزاري مؤخرًا: "في أحد الأيام، جاء الرئيس إلى غرفة الملابس، وعرض عليّ مقطع فيديو.. وشعرت بقشعريرة وهو نفس الشعور الذي شعرت به مع كأس إيطاليا أثناء عودتي بعد النهائي من روما".

وأضاف: "عندما غادرت الفريق كنا قد فعلنا الكثير، إذ أنهينا في المركز الثاني بالنظر إلى وضع التشكيلة عندما وصلت. سأحصل على الإشادة لأن النادي بدأ في الصعود (للقمة) معي".

والآن، يحظى ماتزاري بفرصة لصنع التاريخ حقًا في نابولي لكن الخسارة أمام إنتر ميلان، يوم الأحد، ستجعل هذا الحلم شبه مستحيل، على الأقل هذا الموسم.

وأمام يوفنتوس فرصة للصعود إلى صدارة الترتيب، على الأقل حتى يوم الأحد، عندما يحل ضيفا على مونزا صاحب المركز التاسع غدًا الجمعة. ويتأخر يوفنتوس بنقطتين عن إنتر ميلان لكنه سيواجه مونزا الذي لم يخسر على أرضه هذا الموسم.

أخبار ذات صلة
والتر ماتزاري مدربا لفريق نابولي خلفًا لرودي غارسيا

ومثل إنتر ميلان، كانت خسارة يوفنتوس الوحيدة هذا الموسم أمام ساسولو، ومنذ ذلك الحين لم يخسر في 8 مباريات.

وعاد ميلان إلى طريق الانتصارات في الدوري بفوزه 1/0 على فيورنتينا، مطلع الأسبوع، بعد 4 مباريات دون فوز جعلته يبتعد عن المركزين الأول والثاني، ليحتل المركز الثالث بفارق 6 نقاط عن منافسه إنتر ميلان.

ويحتاج الفريق إلى التعافي من خسارته 1/3 من ضيفه بروسيا دورتموند في دوري أبطال أوروبا، يوم الثلاثاء، عندما يستضيف فروسينوني، يوم السبت، وهو الفريق الذي يمتلك 18 نقطة لكنه حصل على نقطتين فقط خارج ملعبه.

ويحل روما خامس الترتيب ضيفًا على ساسولو، يوم الأحد، والذي على الرغم من انتصاراته على إنتر ويوفنتوس تراجع إلى المركز الـ14 بعد فوزين فقط على ملعبه من 7 مباريات.

ويمكن أن يؤدي تعثر فريق المدرب جوزيه مورينيو إلى تقدم بولونيا في الترتيب حيث يتساوى مع روما في النقاط، وخسر مرتين فقط هذا الموسم، وسيحل ضيفًا على ليتشي يوم الأحد.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com