هاميلتون أول المنطلقين في جائزة إسبانيا الكبرى

هاميلتون أول المنطلقين في جائزة إسبانيا الكبرى

مدريد – وضع لويس هاميلتون سيارة فريقه مرسيدس في مركز أول المنطلقين في جائزة اسبانيا الكبرى السبت، ليصبح في وضع جيد لتحقيق فوزه الرابع على التوالي في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات الأحد.

واحتل نيكو روزبرج متصدر الترتيب العام والذي يتفوق بأربع نقاط على زميله هاميلتون المركز الثاني، بينما كان المركز الثالث من نصيب الأسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول.

وسيقتنص هاميلتون – الذي احتل مركز أول المنطلقين للسباق الرابع هذا الموسم ورقم 35 في مسيرته بفارق 0.168 ثانية عن زميله الألماني – صدارة الترتيب لو حقق الفوز غدا في حلبة كتالونيا.

وقال هاميلتون: “لم أكن أعلم هل سأستطيع تصدر التجارب التأهيلية أو لا لكن في نهاية التجارب كان علي استخراج كل ما لدى السيارة.”

وأضاف بطل العالم 2008: “هذا المستوى الذي يقدمه الفريق لم اشاهده من قبل. أنا سعيد للغاية.”

ويفرض مرسيدس سيطرة تامة على بطولة العالم حتى الآن بعد أن تصدر جميع التجارب التأهيلية وفاز بكل السباقات.

واحتل الإسباني فرناندو ألونسو سائق فيراري والفائز بالسباق العام الماضي المركز السابع في التجارب التأهيلية.

وجاء الفنلندي فالتيري بوتاس سائق وليامز في المركز الرابع والفرنسي رومان جروجان سائق لوتس في المركز الخامس.

واحتل بطل العالم الألماني سيباستيان فيتل المركز العاشر بسيارة رد بول بعدما توقف في الحلبة خلال الجزء الأخير من السباق.

وحصل فيتل على هيكل جديد للسيارة مع بداية السباقات الأوروبية بعدما واجه صعوبات في أول أربعة سباقات في آسيا والشرق الأوسط لكنه حظه ساء بدرجة أكبر.

وأكمل السائق الألماني أربع لفات فقط في التجارب الحرة الأولى الجمعة، بسبب مشاكل كهربائية وزادت المشاكل في التجارب التأهيلية.

وقال فيتل البالغ عمره 26 عاماً والذي تفوق عليه زميله ريتشياردو هذا الموسم: “عندما تركت مركز الصيانة فقدت السرعة الثانية. كان من الواضح وجود مشكلة لكني كنت امتلك السرعة الثالثة والأعلى منها واعتقدت أنه يمكنني إكمال التجارب بدون السرعة الثانية. لكن مع المنحنى الأول فقدت كل السرعات الأخرى.”

كما واجه مكلارين – الذي لم يحقق أي نقطة في آخر سباقين – مشاكل وفشل سائقه الدنماركي كيفن ماجنوسن في تسجيل أي زمن في الجزء الثاني من التجارب التأهيلية واحتل المركز 15 فيما جاء زميله جنسون باتون في المركز الثامن.

وتوقفت التجارب التأهيلية مرتين وكانت المرة الثانية بسبب مشكلة فيتل بينما كانت المرة الأولى حين فقد الفنزويلي باستور مالدونادو السيطرة على سيارته لوتس ليصطدم بالحائط.

وسينطلق مالدونادو من المؤخرة بجانب جان ايريك فيرن سائق تورو روسو الذي عوقب بالتراجع عشرة مراكز عند الانطلاق بسبب انطلاق غير آمن من حارة الصيانة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع