فريق اللاجئين قد يظهر مجددًا في أولمبياد طوكيو 2020

فريق اللاجئين قد يظهر مجددًا في أولمبياد طوكيو 2020

المصدر: رويترز

سيشارك اللاجئون على الأرجح في أولمبياد طوكيو 2020 إذ تخطط اللجنة الأولمبية الدولية لتكرار تجربة إشراك فريق للاجئين بعد ظهوره الأول في ألعاب ريو دي جانيرو العام الماضي.

وكشفت اللجنة النقاب عن أول فريق للاجئين العام الماضي بهدف زيادة الوعي بالقضية وكانت مشاركتهم من أفضل القصص الإنسانية خلال أولمبياد 2016.

وكان الفريق المؤلف من عشرة أعضاء من سوريا والكونجو وإثيوبيا وجنوب السودان محط أنظار الجميع عند ظهوره في الترتيب قبل الأخير قبل البرازيل صاحبة الضيافة خلال حفل الافتتاح في الاستاد الأولمبي.

وشارك أعضاء الفريق في منافسات ألعاب القوى والسباحة والجودو.

وقال مارك آدمز المتحدث باسم اللجنة الأولمبية الدولية للصحفيين اليوم الأحد ”نناقش بالفعل إمكانية مشاركة فريق اللاجئين في طوكيو 2020“.

وأضاف ”نود تعزيز جهودنا بالتنسيق مع الأمم المتحدة“.

وقال آدمز إن الحديث عن حجم الفريق سابق لأوانه نظرا لصعوبة عملية الاختيار حيث تناثر أعضاء الفريق المشارك في أولمبياد ريو بين معسكرات للاجئين في مختلف أنحاء العالم.

وتدفق أكثر من مليون لاجئ على أوروبا في 2016 فحسب في ظل هروبهم من القتال في الشرق الأوسط ومناطق أخرى.

ويقيم الملايين في معسكرات في دول حول العالم هربا من حروب أو نزاعات مسلحة في بلادهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com