اللجنة الأولمبية الدولية سعيدة بخفض تكاليف طوكيو 2020

اللجنة الأولمبية الدولية سعيدة بخفض تكاليف طوكيو 2020

المصدر: رويترز

قال جون كوتس نائب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية اليوم الجمعة إنه سعيد باستعدادات طوكيو لاستضافة أولمبياد 2020 خاصة فيما يتعلق بخفض النفقات بما يزيد عن ملياري دولار وتعهد بإجراء اللجنة المنظمة لمزيد من التخفيض.

وفي سبتمبر/ أيلول الماضي حذرت لجنة في حكومة طوكيو من احتمال وصول النفقات إلى ثلاثة تريليونات ين ياباني.

ويزيد ذلك بحوالي أربعة أضعاف عن التقديرات التي قدمتها طوكيو عند فوزها باستضافة الألعاب في 2013 ما دفع اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة المنظمة المحلية لتشكيل فريق عمل لخفض التكاليف.

وأظهرت الأرقام التي نشرت الشهر الماضي أن اللجنة المنظمة قلّصت تقديرات الموازنة إلى 1.685 تريليون ين (15.7 مليار دولار) بما في ذلك نفقات الطوارئ بعدما كانت 1.8 تريليون ين في الموازنة الأولية التي كشفت عنها في ديسمبر كانون الأول.

وقال كوتس في مؤتمر صحفي في ختام عدة أيام من الاجتماعات مع أعضاء اللجنة المنظمة لطوكيو 2020 ومسؤولي المدينة ”نحن سعداء للغاية كما تعرفون. نجحنا في توفير 2.2 مليار دولار من موازنة الإنشاءات بعد مراجعتها.

وأضاف ”ولكن ذلك لا يعني القول إننا لن نواصل العمل مع شركائنا لتحديد المزيد من التوفير في النفقات، التوفير لدافعي الضرائب من ضمن أهم أولوياتنا“.

ومن بين الأشياء التي قال كوتس إنها قد تشهد المزيد من التخفيض في النفقات تخطيط الملاعب مع الاتحادات الدولية، وقد يصل تقليص النفقات إلى المركز الإعلامي الدولي.

وتابع كوتس ”هذا مهم للجنة الأولمبية الدولية لأننا نريد التأكد من أن هذه الألعاب ليست فقط الأفضل على الإطلاق لكن أن تكون نموذجا فيما يتعلق بترشيد التكاليف لأي ألعاب مستقبلية وتشجيع أي مدينة أخرى تريد التقدم بطلب استضافة الأولمبياد“.

وانسحبت أربع مدن من سباق استضافة ألعاب 2024 بسبب مخاوف من التكاليف، وتخشى اللجنة الأولمبية الدولية أن التكلفة المرتفعة قد تثني المزيد من المدن في المستقبل عن التقدم لاستضافة الألعاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com