سيرينا وليامز تصدم جمهورها بصور عارية تظهر حملها

سيرينا وليامز تصدم جمهورها بصور عارية تظهر حملها

المصدر: فريق التحرير

صدمت أسطورة التنس الأمريكية سيرينا وليامز جمهورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عندما ظهرت في صورة عارية تظهر حملها، على غلاف العدد الجديد من مجلة ”فانيتي فير“ الأمريكية.

وظهرت سيرينا في صورة جريئة على الغلاف، وهي عارية تماما، وبدت في الصورة علامات الحمل الواضحة عليها.

وكانت سيرينا أعلنت عن حملها من خطيبها أليكسز أوهانيان، مؤسس موقع ريدت، في أبريل الماضي.

ونشرت سيرينا صورة غلاف المجلة على حسابها الرسمي على موقع ”تويتر“ وكتبت: ”شاهدوا غلافي على فانيتي فير. سؤال: هل تتوقعون أنها بنت أم ولد؟ أنا بانتظار معرفة الإجابة ولكني أود أن أسمع آراءكم“.

وتعد اللاعبة الأمريكية، التي لا تتفوق عليها في عدد بطولات ”غراند سلام“ سوى الأسترالية مارغريت كورت ”24 لقبًا“، إحدى أفضل لاعبات التنس عبر تاريخه.

وتنتظر سيرينا حاليًا ولادة أول طفل لها، ولهذا ستغيب عما تبقى من موسم 2017.

وفي مقابلة أجرتها معها المجلة، قالت نجمة التنس إنها لم تألف بعد فكرة أنها ستكون أما وإنها تعتزم العودة للملاعب في يناير كانون الثاني.

وقالت وليامز، البالغة 35 عاما، في المقابلة التي نشرت، أمس الثلاثاء: ”هذا لا يبدو واقعيا، لا أعرف لماذا. هل سيكون لدي طفل؟“.

وفي اللقاء الذي أجرته المجلة في مايو أيار حين كانت وليامز حاملا في ستة أشهر قالت المصنفة الأولى عالميا في لعبة التنس سابقا إنها لم تجر أي استعدادات.

وأشارت: ”لا أعرف ما الذي ينبغي أن أفعله مع طفل.. لم أفعل شيئا مطلقا لتجهيز غرفة أطفال“.

وقالت بطلة لعبة التنس إنها ستأخذ عطلة وضع خلال بقية 2017.

وفي لقائها مع فانيتي فير، قالت وليامز إنها اكتشفت أنها حامل قبل نحو أسبوع من إحراز لقبها الثالث والعشرين في منافسات فردي السيدات بالبطولات الأربع الكبرى في استراليا المفتوحة في يناير كانون الثاني.

وشددت على أنها شعرت بأنها ليست على ما يرام لكنها ظنت أنها مسألة هرمونات إلى أن نصحتها صديقة بأن تجري اختبار حمل، فلما وجدت نتيجته إيجابية ”أجريت الاختبار مرة أخرى.. ووقع قلبي.. وقع بالمعنى الحرفي للكلمة“.

وأجرت وليامز الاختبار المنزلي خمس مرات أخرى ثم عرضت نتيجة الاختبارات الستة على أوهانيان الذي تملكته مشاعر الصدمة هو الآخر، وقالت إن خطيبها يستعد الآن للحدث بشغف وأعد بالفعل عبوة يضع فيها مالا كلما تفوه بألفاظ نابية حتى يعود نفسه على عدم التلفظ بها أمام الطفل.

ولم تحدد وليامز مواعيد قاطعة لكنها تتوقع العودة للملاعب سريعا ربما في يناير كانون الثاني.. وقالت: ”لا أعتقد أن قصتي انتهت بعد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com