بكاء طفل يخطف الأضواء في الأسلوب الودي الجديد لفورمولا 1 (فيديو وصور) – إرم نيوز‬‎

بكاء طفل يخطف الأضواء في الأسلوب الودي الجديد لفورمولا 1 (فيديو وصور)

بكاء طفل يخطف الأضواء في الأسلوب الودي الجديد لفورمولا 1 (فيديو وصور)

المصدر: برشلونة - إرم نيوز

تحول شهيق طفل عمره ست سنوات وظهور دموعه على الهواء مباشرة أمام العالم، بعد خروج سائقه المفضل كيمي رايكونن من سباق جائزة إسبانيا الكبرى، أمس الأحد، إلى رمز للأسلوب الودي الجديد في التعامل مع المشجعين في بطولة العالم فورمولا 1 للسيارات.

وتعرض رايكونن، سائق فيراري، بطل العالم 2007 وأحد أكثر السائقين شعبية، لحادث في اللفة الأولى مع ماكس فرستابن سائق رد بول واضطر للانسحاب من السباق.

ومع انتقال الكاميرات التلفزيونية لنقل رد فعل المشجعين ظهر بوضوح بكاء الطفل توماس دانيل القادم من مدينة أميان الفرنسية.

وانتشرت هذه اللقطة سريعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعل المنظمون وفريق فيراري وأحضروا الطفل، الذي ارتدى قميص وقبعة فيراري، في المقصورة برفقة عائلته من أجل مقابلة رايكونن.

وأعطى السائق الفنلندي، المعروف باسم ”الرجل الجليدي“، حذاء تسابق لهذا الطفل الذي التحق بعد ذلك بالفنيين في الفريق لمتابعة احتفالات المنصة بفوز سيباستيان فيتل سائق فيراري بالمركز الثاني.

ونقل المنظمون عن كورالي والدة الطفل قولها ”هذا هو أفضل يوم بالنسبة لنا.. لم نكن نصدق الأمر عندما حضروا إلينا وساعدونا على الوصول إلى فيراري“.

ومنحت مجموعة ليبرتي ميديا، المالكة لفورمولا 1 والتي حصلت على الحقوق التجارية في يناير / كانون الثاني الماضي، الأولوية لتطوير العلاقة مع المشجعين في ظل التطلع إلى زيادة عدد الجماهير والإيرادات في الفترة المقبلة.

ولم يكن العجوز بيرني إيكلستون، صاحب الحقوق التجارية سابقًا، يملك وقتًا للاهتمام بمواقع التواصل الاجتماعي وكانت الرياضة تعتمد أساسًا على المجهود الفردي لمروجي السباقات والإعلام من أجل التسويق.

#Respect #Kimi7

(Via @FiftyBuckss )

pic.twitter.com/BgBrL8p61p

— Kimi Räikkönen Fans (@iceman7news) May 14, 2017

وشهد سباق جائزة إسبانيا، الذي يأتي في بداية الموسم الأوروبي، عدة مبادرات جديدة كجزء من تجديد الأنشطة المتاحة للمشجعين.

وأجريت مقابلات علنية مع السائقين ومسؤولي الفرق بعد التجارب التأهيلية وقبل السباق، بينما كان بوسع الجميع الاستماع إلى كلماتهم كما تم السماح للجماهير بالتجول في مناطق أكثر.

وتضمنت جوائز المشجعين ركوب سيارة سباق بمقعدين على سرعة 300 كيلومتر في الساعة ورحلات حول الحلبة باستخدام حافلة استعراضية للسائقين كما سُمح لبعض ضيوف حارة الصيانة بتفقد مرآب السيارات.

وقال شون براتشز، المدير التجاري للبطولة: ”تخضع فورمولا 1 لعملية تطوير هائلة ويمثل سباق جائزة إسبانيا الكبرى نقطة فارقة مهمة في تاريخ اللعبة“.

وأضاف: ”منذ البداية انصب تركيزنا على اقتراب المشجعين من الأحداث وتوسيع انتشار هذه الرياضة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com