حقيقة اعتراف روسيا بإمداد رياضييها بالمنشطات

حقيقة اعتراف روسيا بإمداد رياضييها بالمنشطات

المصدر: موسكو ـ إرم نيوز

أعلنت الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات اليوم الأربعاء أنه لم يتم الإقرار بوجود انتشار واسع النطاق للمنشطات في النظام الرياضي بالبلاد مشيرة إلى أن تقرير صحيفة نيوويورك تايمز حول هذا الأمر أخرج من سياقه.

وذكرت الصحيفة الأمريكية في وقت سابق اليوم أن مسؤولين في الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات أقروا لأول مرة بأن هناك ”مؤامرة مؤسسية“ لاستخدام المواد المحظورة في روسيا.

وذكرت الصحيفة أن آنا انتسليوفيتش القائمة بأعمال المدير العام للوكالة الروسية لمكافحة المنشطات أقرت بالأمر في مقابلة.

ونقل عن انتسليوفيتش قولها ”كانت مؤامرة مؤسسية“ لكنها أشارت إلى أن كبار المسؤولين لم يتورطوا في ذلك.

وهذا يتوافق مع الجزء الأخير من التقرير المستقل للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات بشأن المواد المحظورة في روسيا والذي كشف هذا الشهر عن أدلة تشير لوجود فضيحة منشطات ضخمة.

ووجد التقرير أن أكثر من 1000 رياضي روسي في أكثر من 30 رياضة تورطوا في مؤامرة لإخفاء نتائج إيجابية لاختبارات المنشطات على مدار خمس سنوات.

إلا أن الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات ذكرت في بيان اليوم أن كلمات أنتسليوفيتش التي وردت في حوارها مع نيويورك تايمز تم ”تحريفها“ و“أخرجت من سياقها.“

وأضاف البيان ”نريد أن نؤكد أن الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات لم تكن تملك ولن تملك السلطة لإقرار او نفي مثل هذه الحقيقة (بوجود مؤامرة مؤسسية).

”تنظر لجنة التحقيق الاتحادية الروسية في المسألة (الخاصة بالمنشطات). تملك كل شخصية رياضية حقا لا يقبل الجدل لرفض أي اتهامات.“

وأبلغ دميتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين الصحفيين اليوم إن السلطات الروسية تنفي دوما تورط الدولة الروسية في قضية المنشطات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com