جلد بطل أولمبي إيراني لإدانته باغتصاب فتاة

جلد بطل أولمبي إيراني لإدانته باغتصاب فتاة

جلدت السلطات الإيرانية، البطل الإيراني إحسان حدادي الذي حصل على ميداليات ذهبية وفضية في مسابقة رمي القرص في الألعاب الأولمبية التي جرت خلال العام 2012 في لندن، وفي دورة الألعاب الآسيوية في كوريا الجنوبية، بتهمة إدانته باغتصاب فتاة شابة في طهران قبل سفره سبتمبر الماضي.

وقالت وسائل إعلام إيرانية، إن البطل الرياضي إحسان حدادي جُلد اليوم 100 جلدة بتهمة الاعتداء على فتاة، كما قررت المحكمة نفيه إلى خارج العاصمة طهران، مضيفة إن “والد الفتاة وافق على التنازل عن حكم إبعاد إحسان حدادي مقابل دفع مبلغ مالي لابنته.

وأوضح موقع “نيكز جنوب” الرياضي، إن إحسان حدادي كان من المقرر أن يتزوج من الفتاة التي اعتدى عليها، لكن خلافات حدثت بينهما العام الماضي ما جعلته يقدم على هذه الجريمة.

وكانت صحيفة “ورزش إيران”، الرياضة الإيرانية ذكرت في سبتمبر الماضي إن البطل إحسان حدادي كانت لديه نية طلب اللجوء إلى أحد البلدان الأوروبية بعد انتهاء الألعاب الأولمبية ريو 2016 التي أخفق في تحقيق ميداليات ذهبية.