صدمة قوية لنادال ببطولة شنغهاي للأساتذة – إرم نيوز‬‎

صدمة قوية لنادال ببطولة شنغهاي للأساتذة

صدمة قوية لنادال ببطولة شنغهاي للأساتذة

المصدر: شنغهاي ـ إرم نيوز

تلقى النجم الإسباني رافاييل نادال صدمة بخروجه المبكر من بطولة شنغهاي لتنس الأساتذة حيث خسر أولى مبارياته في البطولة لينتهي مشواره من الدور الثاني على يد الصربي فيكتور ترويسكي.

وحسم ترويسكي تأهله إلى الدور الثالث من البطولة بالفوز 6 / 3 و7 / 6 (7 / 3) على نادال الذي جنبته القرعة خوض الدور الأول.

وكان نادال قد خسر أيضًا في الدور الثاني للبطولة العام 2014 وتكررت كبوته في النسخة الحالية عندما أطاح به ترويسكي بعد مباراة استغرقت 94 دقيقة ، علمًا بأن اللاعب الصربي خسر أمام نادال في جميع المباريات الخمس السابقة التي جمعت بينهما.

وجاء خروج نادال المبكر بعد أيام قليلة من وصوله إلى دور الثمانية ببطولة بكين.

أما ترويسكي 31/ عامًا/ المصنف 31 على العالم فقد حقق اليوم واحدة من كبرى المفاجآت في مسيرته، بالفوز على نادال الذي وصل لنهائي البطولة العام 2009 .

من جانبه، تفادى النجم البريطاني آندي موراي، المصنف الثاني للبطولة، صدمة مشابهة، بعدما استهل مسيرته في البطولة، بالفوز على الأمريكي ستيف جونسون بنتيجة 6 / 3 و6 / 2 في الدور الثاني للبطولة.

واحتاج موراي إلى 75 دقيقة فقط لحسم اللقاء لصالحه، محققًا بذلك انتصاره السابع على التوالي.

وفي وقت سابق اليوم ، تصدى النجم السويسري ستانيسلاس فافرينكا لمفاجآت البريطاني كايل إدموند، وتغلب عليه 6 / 3 و6 / 4 في الدور الثاني من البطولة التي تأهل لها إدموند من خلال التصفيات.

وفرض فافرينكا المصنف الثالث للبطولة ، والحائز على ثلاثة ألقاب في بطولات ”جراند سلام“ الأربع الكبرى ، هيمنته على مباراته الأولى في البطولة ، بعد أن جنبته القرعة خوض الدور الأول ، ليقضي على طموح إدموند ، المصنف 48 على العالم ، في البطولة مبكرًا.

وكان إدموند قد فجر مفاجأة بالوصول قبل أيام إلى دور الثمانية ببطولة الصين المفتوحة، لكنه خسر أمام مواطنه النجم آندي موراي ، زميله في الفريق البريطاني المنافس بكأس ديفيز.

واحتاج فافرينكا إلى 61 دقيقة للتغلب على منافسه البريطاني والتأهل لمواجهة الفرنسي جيل سيمون، الذي صعد إلى الدور الثالث بالفوز على الصيني وو دي 6 / 2 و6 / 2 .

وشارك فافرينكا في بطولة شنغهاي بعد انسحابه من بطولة طوكيو بسبب آلام في الظهر.

وقال فافرينكا ”أشعر بحال جيد. وصلت هنا مبكرًا. عانيت ليومين آخرين (بعد الانسحاب من طوكيو) من آلام الظهر ولكنني أشعر بانني في حالة جيدة منذ يومين.“

وأضاف ”كنت ألعب بشكل جيد اليوم. فالعودة للتحرك بشكل جيد كان الشيء الأكثر أهمية بعد معاناتي من آلام الظهر ، أنا على ما يرام.“

وعن منافسه البريطاني ، قال فافرينكا في تصريحات تليفزيونية ”شاهدت أداءه (إدموند) في الأيام الأخيرة. في هذا العام أرى أنه يقدم حقًا مستويات جيدة.“

وأضاف ”كنت أتوقع مباراة صعبة لأنه يتطور بشكل كبير، إنه لاعب خطير. لكنني سعيد بمستواي. هناك العديد من النقاط الإيجابية بالنسبة لي.“

كذلك تغلب الأسباني مارسيل غرانوييرز على التشيكي توماس بيرديتش المصنف السابع للبطولة 7 / 6 (7 / 4) و7 / 6 (7 / 1) ، لتكون الخسارة الثانية على التوالي لبيرديتش في مستهل مشواره ببطولة في الصين.

وجاءت الهزيمة لتهدد آمال بيرديتش في المشاركة بالبطولة الختامية للموسم المقررة في لندن الشهر المقبل ، حيث يحتل المركز التاسع في قائمة المتنافسين على المشاركة في البطولة التي تقام بمشاركة ثمانية لاعبين.

وبعد ثلاثة أيام فقط من التتويج بلقب بطولة طوكيو ، تلقى الأسترالي نيك كيرغيوس المصنف 12 للبطولة الصينية صدمة بخروجه من الدور الثاني بعد أن تغلب عليه الألماني ميشا زفيريف المصنف 110 على العالم 6 / 3 و6 / 1 .

أما البلجيكي ديفيد جوفين ، الذي وصل إلى نهائي بطولة طوكيو ، فقد تأهل بالفوز على الفرنسي بينوا بيير 6 / 1 و7 / 6 (7 / صفر)، كما تغلب الأمريكي جاك سوك على الإسباني فيليسيانو لوبيز 6 / 3 و4 / 6 و6 / 4،والكندي فاسيك بوسبيسيل على البلغاري جريجور ديميتروف 7 / 5 و7 / 6 (7 / 2) ، لتكون المرة الأولى خلال عام التي يحقق فيها اللاعب الكندي انتصارين متتاليين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com