بطل ذهبية السباحة يحكي عن حلم طفولته مع فيلبس (صورة)

بطل ذهبية السباحة يحكي عن حلم طفولته مع فيلبس (صورة)
2016 Rio Olympics - Swimming - Victory Ceremony - Men's 100m Butterfly Victory Ceremony - Olympic Aquatics Stadium - Rio de Janeiro, Brazil - 12/08/2016. Joseph Schooling (SIN) of Singapore is congratulated by Michael Phelps (USA) of USA as they leave the podium. REUTERS/Stefan Wermuth FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS.

المصدر: ريو دي جانيرو – إرم نيوز

عندما يكون اسمك مايكل فيلبس فلا بد أن تكون رقم واحد ومحط الاهتمام في كل الأحوال.

وفي مؤتمر صحفي بعد الفوز بفضية سباق 100 فراشة في أولمبياد ريو، أمس الجمعة، واجه فيلبس معظم الأسئلة رغم وجود جوزيف سكولينغ القادم من سنغافورة والفائز بالذهبية إلى جانبه.

وهذا هو آخر سباق فردي لفيلبس، صاحب أفضل إنجاز أولمبي، في مسيرته الرياضية الطويلة والمتميزة.

وحاول فيلبس التعامل مع الموقف وقال للصحافيين، ضاحكًا: ”يفترض أن توجه معظم الأسئلة إلى جوزيف.. لقد فاز هذا الشاب للتو بميدالية ذهبية.. عليكم توجيه بعض الأسئلة إليه“.

وتفوق سباح سنغافورة في طريقه للتتويج باللقب على ثلاثة من أكبر السباحين، هم فيلبس وسباح جنوب أفريقيا تشاد لوكلوه والمجري لازلو تشيه، الذين احتلوا المركز الثاني مناصفة بعد سكولينغ.

وبعد ذلك وجه أحد الصحافيين سؤالا إلى سكولينغ عن شعوره بالإنجاز، وعندها نظر سباح سنغافورة إلى فيلبس قبل أن يرد بتواضع، قائلا: ”يعني هذا كثيرا من السعادة.. لا أعتقد أنني قريب من مستوى هؤلاء السباحين الثلاثة إلى جواري“.

وأضاف: ”اليوم كان يوما جميلا بالنسبة لي، فحسب“.

وقال سكولينغ أيضا: ”أعتقد أن تشاد ومايكل ولازلو، هم واجهة سباحة الفراشة حتى الآن.. هذه تعتبر ميداليتي الذهبية الأولى وليست الميدالية رقم 22 أو 23“.

وهنا تدخل فيلبس، قائلا: ”لكن الفوز بها كان بمثابة إنجاز كبير ومهم“.

وأكد سكولينغ أنه يعتبر فيلبس مثلا أعلى له، قائلا: ”لولا مايكل لما وصلت إلى هذا الإنجاز لأنني منذ طفولتي أريد أن أصبح مثله“.

وشدد: ”كنت أريد الفوز وأعتقد أن الفضل في كثير من هذا يعود إلى مايكل فهو سبب رغبتي في أكون سباحا متميزا“.

13958162_1278233582226965_5909502074358238593_o

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة