ماذا قدمت أول أمريكية تنافس بالحجاب في أولمبياد ريو؟ – إرم نيوز‬‎

ماذا قدمت أول أمريكية تنافس بالحجاب في أولمبياد ريو؟

ماذا قدمت أول أمريكية تنافس بالحجاب في أولمبياد ريو؟

المصدر: ريو ـ إرم نيوز

سجلت ابتهاج محمد ظهورها الأول كأول رياضية أمريكية تنافس بالحجاب اليوم الاثنين ولكن مغامرتها انتهت سريعًا بعدما خسرت في الجولة الثانية من منافسات المبارزة بأولمبياد ريو دي جانيرو.

وارتدت ابتهاج محمد غطاء رأس أسود تحت قناع المبارزة.

وفازت المصنفة الثامنة على العالم في الجولة الأولى على الأوكرانية اولينا كرافاتسكا 15 13/ لكنها خسرت على يد الفرنسية سيسيليا بيردر في دور الستة عشر بنتيجة 12 .15/

وتشارك ابتهاج 30/ عاما/ في الأولمبياد للمرة الأولى بعدما تعرضت لخيبة أمل هائلة في أولمبياد لندن قبل أربعة أعوام عندما تعرضت لإصابة في اليد حرمتها من المشاركة في الدورة.

وقالت ابتهاج ”إنها تجربة رائعة بالنسبة لي، أدرك أن هذا قدري ، وأشعر بالفخر لتمثيل الفريق الأمريكي برغم الهزيمة“.

وأضافت ”أريد أن أكسر المعايير الثقافية وأن أظهر للفتيات أنه من المهم أن يتمتعن بالنشاط، من المهم أن يمارسن الرياضة“.

وقالت ”الكثير من الناس يعتقدون أن الفتيات المسلمات ليس لديهن أصوات أو أننا لا نشارك في الرياضة، الأمر لا يتعلق فقط بمواجهة المفاهيم الخاطئة خارج المجتمع الإسلامي، ولكن داخل المجتمع الإسلامي أيضا“.

واكتسبت ابتهاج التي تعيش في نيو جيرسي شهرة واسعة منذ تأهلها إلى ريو وتلقت تحية العديد من العائلات الحاضرة خلال منافسات المبارزة اليوم.

وتحتل ابتهاج المركز الثامن في التصنيف العالمي وهي من ضمن المرشحات للميداليات الثلاث في فئة الفردي كما تزيد فرصتها في فئة الفرق.

ورغم أن محترفي المبارزة يرتدون بطبيعة الحال زيًا يغطي الجسم بأكمله وخوذات تغطي الرأس خلال المنافسات، اضطرت ابتهاج للتعامل مع ”الإسلاموفوبيا“ (كراهية البعض للإسلام أو المسلمين) خلال مشوارها في اللعبة، كما خاضت تحديًا آخر ضد العنصرية لكونها من ذوي البشرة السمراء في ظل هيمنة أصحاب البشرة البيضاء على عالم رياضة المبارزة.

وفي العام الحالي، أحرزت ابتهاج المركز الثالث في بطولة كأس العالم للمبارزة في أثينا لتحصد النقاط الكافية لتأهلها ضمن الفريق الأمريكي المنافس في أولمبياد ريو 2016

وخلال فترة الاستعداد للأولمبياد، انصب الاهتمام على ابتهاج محمد كمنافسة وكشخصية عامة، فقد احتلت مؤخرًا المركز الثامن في التصنيف العالمي لمحترفي المبارزة بالسيف العربي واختارتها مجلة ”تايم“ ضمن أبرز 100 شخصية مؤثرة في عام 2016

ومن بين أشهر المؤيدين لابتهاج، الرئيس الأمريكي باراك أوباما وزوجته ميشيل، حيث وصفا السيدة الشابة بأنها رمز لتنوع الثقافات والأديان في أمريكا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com