وزير الرياضة الروسي يكشف عن فضيحة جديدة

وزير الرياضة الروسي يكشف عن فضيحة جديدة

المصدر: موسكو ـ إرم نيوز

نقلت وكالة انترفاكس الروسية للأنباء اليوم الجمعة عن وزير الرياضة الروسي فيتالي موتكو قوله إنه يتوقع سقوط بعض الرياضيين الروس في اختبارات للكشف عن المنشطات في أولمبياد بكين الصيفي في 2008 بعد إعادة فحص بعض العينات الخاصة بهذه الدورة.

وقالت اللجنة الأولمبية الدولية يوم الثلاثاء الماضي إن 36 رياضيا ينتمون إلى ست رياضات مختلفة ربما يعاقبون بالإيقاف ويحرمون من المشاركة في أولمبياد ريو دي جانيرو الصيفي 2016 بعد ثبوت مخالفتهم لوائح المنشطات بناء على نتائج 454 عينة تعود لأولمبياد بكين بعد إعادة فحصها.

ونقلت الوكالة الروسية عن الوزير موتكو قوله أيضا ”ستنشر اللجنة الأولمبية الدولية تقريرا عن أولمبياد 2008. أعتقد أن القائمة ستتضمن رياضيين من روسيا أيضا. نحن نتحدث عن 12 دولة في هذا السياق.“

وتمر الرياضة الروسية بفضيحة حقيقية حيث سقط عدد كبير من نجومها على اختبارات منشطات، أبرزهم لاعبة التنس ماريا شارابوفا.

من جهته قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الجمعة إن بلاده تدعم التحقيقات التي تجريها الجهات الرياضية العالمية في مزاعم تعاطي رياضيين روس ومن دول أخرى للمنشطات.

وأضاف بوتين أن اللجنة الأولمبية الدولية محقة في إعادة فحص العينات المشتبه بها والتي ترجع لبطولات ومنافسات رياضية سابقة مشيرًا إلى استعداد روسيا للتعاون مع التحقيقات في مزاعم المنشطات التي أثارها مسؤولون رياضيون سابقون في بلاده.

إلا أن بوتين الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي في مدينة سوتشي بجنوب روسيا قال إنه يأمل في ألا تكون هناك أي دوافع سياسية تقف خلف الإجراءات التي تتخذها الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات بشأن الرياضيين الروس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة