أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي بدبي تسهم في حصد لقب بطولة العالم

أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي بدبي تسهم في حصد لقب بطولة العالم

المصدر: إرم نيوز ـ دبي

أعرب منتخب الهند الغربية الذي توج بلقب كأس العالم للكريكيت تحت 20 سنة لموسم 2016 عن الدور الرئيس الذي أسهمت به أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي الواقعة في مدينة دبي الرياضية للوصول إلى النهائيات والتتويج باللقب الدولي الثاني على ملعب إيدن غاردينز في مدينة كلكتا الهندية.

وترقب العالم بشغف مجريات المباراة النهائية التي جمعت منتخب الهند الغربية مع نظيرة المنتخب الإنجليزي وقد شهدت المواجة لحظات حماسية وتحديداً حين تنفيذ كارلوس براثويات ضرباته المصيرية التي منحت منتخب الهند الغربية التقدم وكانت كافية لحسم اللقاء دون الحاجة إلى تنفيذ الضربتين المتبقيتين.

ولم يكن بمقدرة المنتخب الإنجليزي سوى مشاهدة الضربات المميزة التي وجهها لاعبو منتخب الهند الغربية بشكل مميز، والتي بدورها ضمنت لهم لقب بطولة وكأس العالم للكريكيت تحت سن الـ 20 سنة للمرة الثانية بعدما توج بها أول مرة العام2012 في البطولة التي أقيمت في سريلانكا.

وسبق الحدث استضافة أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي في مدينة دبي الرياضية منتخب الهند الغربية للكريكيت تحت سن الـ 20 سنة ولمدة أسبوعين ضمن إطار استعدادتهم لخوض منافسات كأس العالم.

واختار المنتخب من الأكاديمية مقراً لتدريباتهم استناداً إلى عدة عوامل ومن خلال معرفة مسبقة، إذ سبق وتواجد مدرب المنتخب فيل سيمونز بضع مرات وهو مدرك تماماً البيئة الرياضية المميزة التي تتمتع به مدينة دبي الرياضية ومرافقها العالمية.

وقصد مدرب ايرلندا أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي سابقاً بهدف تهيئة فريقه للبطولات التي تقام في آسيا وأفريقيا وبطولة كأس العالم للكريكيت التي أقيمت مؤخراً العام 2015 في أستراليا ونيوزيلندا.

صُممت أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي بطريقة مميزة تتماشى مع جميع المتطلبات، إذ إنها تخلق بيئة رياضية تلبي احتياجات الفرق والمنتخبات التي تقصدها من مختلف أنحاء العالم. وبناء على ذلك قرر مدرب منتخب الهند الغربية اختيارها مقراً لتجارب فريقه ومعسكراً لتدريباتهم اليومية؛ ما وفر لهم الدعم وأسهم في تنمية مهاراتهم استعداداً لخوض منافسات البطولة في الهند.

وفي هذه المناسبة صرح كابتن منتخب الهند الغربية دارين سامي بقوله: ”يجب علينا الاعتراف، أننا نعاني من عدم توافر المكان المناسب لتدريب الفريق وتأهيليه لخوض منافسات كأس العالم“، وتابع بالقول، ”تعد أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي المكان الأمثل لتحضيرات الفرق في العالم، إذ إنها تتميز بمرافقها الرياضية وملاعبها المختلفة ذات المواصفات العالمية“.

وضمن المعسكر التدريبي في أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي، خاض منتخب الهند الغربية أيضاً مباراتين على استاد دبي الدولي مع نظيره نادي وارويكشاير الذي تواجد في الأكاديمية بالفترة ذاتها. كما اتخذ النادي الإنجليزي وارويكشاير المدار من إيان بيل المميز والمعروف بمستواه العالي من الأكاديمية مركز تدريبات الفريق ولمدة أسبوعين، وذلك لتحضير الفريق قبل انطلاق الموسم الإنجليزي.

وأضاف مدرب منتخب الهند الغربية للكريكيت فيل سيمونز، ”قدمت أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي لمنتخبنا جميع المتطلبات اللازمة خلال معسكرنا التدريبي ضمن إطار استعداد المنتخب لخوض المنافسات في الهند“.

وأردف ويل كتشن، المدير العام لـ ”أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي قائلا: ”إننا بغاية السعادة كوننا أصبحنا الوجهة التي تقصدها المنتخبات والنوادي العالمية، كما تعد الأكاديمية مركزا لاستضافة نخبة من أفضل اللاعبين في العالم. وإن مشاهدة أحد المنتخبات التي قصدتنا وحققت البطولات والألقاب، أمر نفتخر به، وهو خير دليل على مكانتنا العالمية المميزة التي تمنح الفرق التدريب الجدي لصناعة الإنجازات“.

وأضاف، ”نفخر في إعداد بيئة رياضية تناسب العديد من الفرق وتسهم في تحسين أدائهم. كما أن رسالتنا تشمل تحسين وتطوير أداء اللاعبين وعلى اختلاف مستوياتهم، نستقبل في الأكاديمية العديد من الفرق واللاعبين الإماراتيين فضلاً عن الفرق والمنتخبات العالمية مثل منتخب الهند الغربية الذي بدوره يسهم في تطور الفرق الوطنية إذ يمكننا الاستفادة من خبراتهم“.

واستضافت أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي خلال العام 2016 مجموعة من الفرق العالمية ومنها ستة فرق من الدرجة الأولى للدوري الإنجليزي للكريكيت مثل: بي إس إل، وستة فرق أخرى خاضت منافسات كأس العالم للكريكيت تحت سن الـ16 سنة، بالإضافة إلى 8 فرق عالمية أخرى. كما أن أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي تستقطب أسبوعياً الآلاف من اللاعبين المحليين الراغبين باللعب وممارسة التدريبات.

تعد أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي محوراً محلياً وإقليمياً ودولياً للعبة الكريكيت وهي المنبع الأول والمؤثر في نشر رياضة الكريكيت.

وتضم مدينة دبي الرياضية مجموعة واسعة من المرافق ذات المستويات العالمية بما فيها نادي إلس للجولف وستاد دبي الدولي وأكاديمية مجلس الكريكيت الدولي ومجلس إدارة الكريكيت العالمي، والقرية الرياضية التي تعدّ الوجهة الرياضية والترفيهية الأولى للعائلات بالإضافة إلى ملعب كرة القدم المتوافق مع معايير الفيفا، ومنطقة للعبة الرجبي، وصالة رياضية مميزة ”فيت ريبوبليك“، ومطعم مصمم بطابع رياضي ”كيكيرز“، ومقهى ”شامبس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com