مراجعة عمل وحدة مكافحة الفساد بعد فضيحة التلاعب بمباريات التنس

مراجعة عمل وحدة مكافحة الفساد بعد فضيحة التلاعب بمباريات التنس

ملبورن ـ بدأ مسؤولو التنس اليوم الأربعاء عملية مراجعة مستقلة لإجراءات وحدة مكافحة الفساد في التنس بعد مزاعم أن هذه الجهة لم تفعل المطلوب لإيقاف فساد محتمل في اللعبة.

ويأتي هذا الإعلان على هامش بطولة أستراليا المفتوحة بعدما انتشرت تقارير إعلامية تنتقد وحدة النزاهة بالتنس بداعي عدم إجراء التحقيقات المطلوبة مع 16 لاعبا ثارت شكوكا متكررة حول تلاعبهم في نتائج المباريات بالعقد الأخير.

ولطخت أكثر من فضيحة فساد سمعة الرياضة في الفترة الأخيرة بعدما حدث ذلك في كرة القدم وألعاب القوى.

وقال كريس كرمود رئيس اتحاد اللاعبين المحترفين للصحفيين في ملبورن ”نحن في بيئة رياضية سامة في الوقت الحالي ولهذا يكون توجيه الاتهامات سهلا إلى الجهات المسؤولة عن طريق المزاعم الأخيرة.“

وستمثل المراجعة إعادة النظر في شفافية وحدة النزاهة وهيكلتها وإجراءات العمل وكيفية تدعيم برامج مكافحة الفساد في التنس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com