إثارة وتشويق في اختتام فعاليات سلسلة سباقات ياس

إثارة وتشويق في اختتام فعاليات سلسلة سباقات ياس

شهدت حلبة مرسى ياس اختتام موسم حافل بالإثارة والتشويق في عالم رياضة السيارات، مع إقامة الجولة الأخيرة من سلسلة سباقات ياس يوم الجمعة، والتي تضمنت مجموعة من السباقات المشوقة والحماسية وأسفرت عن تتويج السائق كريم الأزهري بلقب بطولة تي آر دي 86.

وانطلقت فعاليات الجولة الرابعة والأخيرة من سلسلة سباقات ياس لتختتم موسماً رائعاً من سباقات السيارات استضافته حلبة مرسى ياس. وقد تزامن ذلك مع اختتام الموسم الافتتاحي من بطولة تي آر دي 86، والتي تعد أول بطولة محلية تنظمها حلبة مرسى ياس.

وشهدت البطولة مشاركة 12 سائقاً من هواة رياضة السيارات المقيمين في الإمارات، وأظهر السائقون قدرة مميزة على تطوير أدائهم في القيادة مع تقدم جولات البطولة، محرزين أوقاتاً أسرع في كل جولة ومستوى أعلى من المنافسة في نهاية كل من الجولات الحماسية. وكانت بطولة تي آر دي 86 قد انطلقت في شهر ديسمبر من العام الماضي، وتضمنت 6 جولات شهدت أداء متقارباً قدمه السائقون المشاركون الذين تبادلوا الأدوار في صعود منصة التتويج وعلى سلم الترتيب عدة مرات خلال البطولة.

وقدمت البطولة خلال ست جولات مجموعة السباقات الحماسية التي أظهرت مهارة السائقين المشاركين في القيادة وعروضاً مميزة للسباقات الحماسية على الحلبة. وكانت البطولة مفتوحة على جميع الاحتمالات مع انطلاق جولتها الختامية، ليتمكن بعدها كريم الأزهري من إحراز لقب البطولة بفضل مهارته وتصميمه خلال السباقين الختاميين من البطولة واللذين أقيما يوم الجمعة.

ورغم حلول كريم في المركز الثاني خلال السباق الأول من الجولة السادسة، (المرة الأولى التي لا يتمكن فيها من احتلال المركز الأول خلال الموسم)، مسجلا زمناً قدره (21 دقيقة و32.24 ثانية)، عاد مرة ثانية ليحرز المركز الأول في السباق الثاني بزمن قدره (21 دقيقة و49.119 ثانية)، ليفوز بلقب بطولة تي أر دي 86 متصدراً ترتيب السائقين في البطولة برصيد 238 نقطة.

وعلق كريم الأزهري بعد هذا الفوز الرائع: ”إن هذا الفوز رائع للغاية، كما أن تحقيق الانتصار في مدينتى حلم يتحقق وكانت له نكهة خاصة، وقد تطلب ذلك جهداً كبيراً. تختبر البطولة مهارات السائقين في القيادة، إذ أن جميع السيارات تمتلك مواصفات متماثلة. وأظهر السائقون المشاركون قدراً كبيراً من المنافسة، وتمكن العديد منهم من تسجيل لفات أسرع مني ولكني واظبت على تقديم أداء جيد، وهذا ما أثبت أهميته الكبيرة في تحقيق النجاح“.

وحل السائق أحمد المليحي بالمركز الثاني برصيد قدره 194 نقطة، وذلك بعد مطاردة شرسة وأداء مميز خلال البطولة، وتمكن أحمد من احتلال المركزين الأول والثاني خلال سباقي الجولة السادسة من البطولة بزمن قدره (21 دقيقة و32.044 ثانية) و(21 دقيقة و50.057 ثانية) خلال السباقين، متفوقاً على السائق ميسم طاهري الذي حل في المركز الثالث برصيد قدره 178 نقطة، لبعد حلوله في المركز الثالث خلال سباقي الجولة السادسة من البطولة.

وعلق أحمد المليحي: ”لقد حسنت أدائي بشكل كبير منذ انطلاق البطولة، وهذه المرة الأولى التي أشارك فيها ببطولة سباق السيارات. كنت قد شاركت في سباقات الكارتنج والتي تختلف اختلافاً كلياً عن سباقات السيارات، وكان علي تعلم الكثير من الأمور الجديدة لأتمكن من المنافسة. لقد تعلمت الكثير خلال البطولة من باقي السائقين وكريم الأزهري ومن مدربي وزملائي في الفريق“.

وأضاف قائلاً: ”ما زلت غير مصدق أنني تمكنت من التفوق على كريم في الجولة السادسة! لقد كان سباقاً صعباً للغاية، وكان كريم يلاحقني طوال فترة السباق حتى الدورة الأخيرة، ولكن تمكنت في النهاية من الفوز. إنها فرصة رائعة للتعلم والتطور في أجواء رياضية واحترافية، وأود أن أعبر عن شكري لجميع المشاركين“.

وكانت البطولة قد لاقت إقبالاً هائلاً ودعماً جماهيرياً كبيراً، وحل وسم #TRD86CUP الخاص ببطولة تي آر دي 86 في المرتبة الثالثة ضمن قائمة الوسوم النشطة على وسائل التواصل الاجتماعي في دولة الإمارات خلال عطلة نهاية الأسبوع، ليؤكد بذلك على الاهتمام الكبير الذي تتمتع به البطولات المحلية لرياضة سباق السيارات، والمكانة الهامة التي تتميز بها حلبة مرسى ياس في استقطاب وتشجيع هواة هذه الرياضة في دولة الإمارات.

وبهذه المناسبة صرح الطارق العامري، الرئيس التنفيذي في حلبة مرسى ياس: ”لقد حققت بطولة تي آر دي 86 نجاحاً منقطع النظير في موسمها الأول، وشهدت جولاتها سباقات حماسية للغاية، ولاقت دعما كبيراً من شركائنا في تنظيم بطولة تي آر دي، إضافة إلى التطور الهائل الذي أحرزه السائقون مع تقدم الموسم. ونحن من الآن نتلقى طلباً متزايداً للمشاركة في الموسم القادم من البطولة التي ستشهد مشاركة عدد أكبر من السائقين“.

وإضافة إلى كأس تي آر دي، تضمنت الجولة الرابعة من سلسلة سباقات ياس أيضاً المزيد من الإثارة مع مشاركة عدد من سائقي السيارات في سباق ”تايم أتاك الإمارات“ والذي يقام ضد الزمن. وفي الفئتين (أ) و(ب)، كان السائق فادي بيكاوي الأسرع ضمن المجموعة، حيث تمكن من تحقيق أسرع دورة بزمن قدره (دقيقتين و07.671 ثانية)، ليأتي بعده السائق خالد القصيبي بزمن قدره (دقيقتين و18.920 ثانية)، أما السائق محمد فقد تمكن من إكمال الدورة بزمن قدره (دقيقتين و26.226 ثانية) وحل في المركز الثالث.

أما بالنسبة للفئتين (ج) و(د) فقد حقق السائق أحمد جيمي أسرع دورة بزمن قدره (دقيقتين و31.491 ثانية)، فيما حل السائق سعد العميرة ثانياً بزمن قدره (دقيقتين و35.405 ثانية) والسائق ياسر محمد ثالثاً بزمن قدره (دقيقتين و37.021 ثانية).

كما كان عشاق سباقات السيارات المعدلة على موعد مع المتعة والإثارة عند إقامة المرحلة الأخيرة من سباق كأس راديكال الشرق الأوسط، حيث لم يزد الفارق الزمني بين السائقين الثلاث في المراكز الأولى عن عشرين ثانية في الجولة الرابعة . وقد أنهى السائق سيرجي شالونوف السباق بزمن قدره (45 دقيقة و50.534 ثانية)، تلاه السائق توني ويلس بزمن قدره (45 دقيقة و59.825 ثانية)، أما المركز الثالث فكان من نصيب السائق جافر سميث بزمن قدره (46 دقيقة و09.983 ثانية).

وستعود سلسلة سباقات ياس من جديد خلال أكتوبر 2015. وبالنسبة للراغبين بالمضي قدماً على طريق الاحتراف واختبار قدراتهم في عالم السباقات، فعليهم المشاركة في الموسم القادم من المنافسات التي تستضيفها حلبة مرسى ياس، التي تستضيف أيضاً سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1.

24

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة