روزبرج يفقد مركز أول المنطلقين ”في لمح البصر“

روزبرج يفقد مركز أول المنطلقين ”في لمح البصر“

شعر الألماني نيكو روزبرج سائق مرسيدس بإحباط بالغ بعدما فقد مركز أول المنطلقين ”في لمح البصر“ اليوم السبت، رغم تقديم أفضل أداء له في التجارب التأهيلية بسباق جائزة الصين الكبرى في بطولة العالم للفورمولا 1 للسيارات.

واحتل روزبرج المركز الثاني في التجارب التأهيلية وراء زميله البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم وسط هيمنة من مرسيدس على الصف الأمامي للانطلاق.

لكن روزبرج لم يتمكن من ايقاف هاميلتون الذي انتزع مركز المنطلقين للمرة الثالثة على التوالي منذ بداية الموسم بفارق 0.042 ثانية فقط.

وقال روزبرج للصحفيين في حلبة شنغهاي ”نعم أشعر باحباط. نحو 0.04 ثانية فقط اليوم. اللفة لم تكن مثالية على الاطلاق بل كانت لفة جيدة للغاية. كانت بنسبة 99.5 % وليس 100 %.“

وأضاف روزبرج الذي يعاني من تورم في عينه اليسرى لكن دون أن يؤثر ذلك على قيادة السيارة ”فارق 0.04 ثانية يحدث في لمح البصر دائما.“

وتفوق روزبرج على هاميلتون أغلب جولات التجارب التأهيلية الموسم الماضي لكنه يواجه صعوبة في اللحاق بزميله في العام الحالي.

لكن نيكي لاودا رئيس مرسيدس لاحظ أن أداء روزبرج اليوم السبت يجعله قريبا بشدة من العودة للمنافسة مع هاميلتون.

وقال لاودا الفائز باللقب العالمي ثلاث مرات ”نيكو كان يتأخر قليلا في آخر سباقين لذلك عاد الآن إلى القمة.“

وأضاف ”قدم نيكو لفة مذهلة في النهاية واقترب من اللحاق بلويس. فعل كل شيء بشكل صحيح اليوم وهذا مهم للغاية بالنسبة لمعنوياته.“

ورغم تصدر التجارب التأهيلية منذ بداية العام أعرب هاميلتون (30 عاما) عن عدم ارتباحه بسبب ارتفاع درجة حرارة مقعده.

وقال هاميلتون الذي اشتكى من هذا الأمر في الجولة الأخيرة من التجارب الحرة ”جسدي لا يحترق بالكامل لكن هذا يزيد من حرارة المؤخرة بشدة.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com