ديوكوفيتش غير نادم على ما فاته لعدم تلقي لقاح كورونا
ديوكوفيتش غير نادم على ما فاته لعدم تلقي لقاح كوروناديوكوفيتش غير نادم على ما فاته لعدم تلقي لقاح كورونا

ديوكوفيتش غير نادم على ما فاته لعدم تلقي لقاح كورونا

غاب نجم التنس نوفاك ديوكوفيتش عن اثنتين من البطولات الأربع الكبرى للعام الحالي، لعدم تلقيه اللقاح المضاد لفيروس كورونا، لكن اللاعب الصربي يقول إنه غير نادم على قراره.

وتوج ديوكوفيتش بألقاب بطولات أستراليا المفتوحة وفرنسا المفتوحة وويمبلدون في 2021، لكنه لم يتمكن من الدفاع عن اللقب في ملاعب ملبورن بارك هذا العام بعد أن أبعدته أستراليا عشية انطلاق البطولة بسبب عدم تلقي اللقاح.

ولم يتمكن ديوكوفيتش (35 عاما) الحائز على 21 لقبا كبيرا أيضا من السفر إلى نيويورك للاشتراك في بطولة أمريكا المفتوحة لنفس السبب.

ولم يشارك ديوكوفيتش في أي بطولة منذ ويمبلدون في يوليو/ تموز الماضي، بعد أن أضطر لعدم المشاركة في موسم بطولات أمريكا الشمالية على الملاعب الصلبة بسبب التلقيح أيضا.

وقال ديوكوفيتش للصحفيين في لندن قبل المشاركة في كأس ليفر: "لا. لست نادما على شيء. أعني أنني حزين فعلا لعدم تمكني من المشاركة. لكن كما تعلمون كان هذا قراري".

وأضاف "كنت أعرف تبعات القرار وتقبلتها. هذا كل ما في الأمر".

ونتيجة للإبعاد منع ديوكوفيتش من دخول أستراليا ثلاث سنوات، لكن سكوت موريسون رئيس الوزراء قال إن من الممكن إلغاء الحظر للسماح للاعب الصربي بالمشاركة في النسخ التالية من البطولة الكبرى.

وعن ذلك قال ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا سابقا: "أنا أنتظر الأخبار.. هذه أمور ليست في يدي الآن. أتمنى وصول بعض الأخبار الإيجابية قريبا".

إرم نيوز
www.eremnews.com