رياضة

لحظات رعب.. إنقاذ سباحة أمريكية من الغرق خلال بطولة العالم بالمجر (صور)
تاريخ النشر: 23 يونيو 2022 7:19 GMT
تاريخ التحديث: 23 يونيو 2022 9:20 GMT

لحظات رعب.. إنقاذ سباحة أمريكية من الغرق خلال بطولة العالم بالمجر (صور)

مدربتها أنقذتها من الموت غرقا بعدما أغمي عليها أثناء مشاركتها في نهائي فردي السباحة التوقيعية في بطولة العالم

+A -A
المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

شهد نهائي منافسات الفردي في السباحة التوقيعية في بطولة العالم للسباحة المقامة حاليا في المجر واقعة غريبة، حيث أغمي على السباحة الأمريكية أنيتا ألفاريز، التي تدربها الإسبانية أندريا فوينتيس، أثناء قيامها بتمرينها، واضطرت مدربتها لإنقاذها بعدما قفزت إلى حوض السباحة لسحبها خارج الماء.

2022-06-FV487dwVUAAgodZ

وقالت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية إن الفريق الأمريكي أفاد بأن هذه ليست المرة الأولى التي يحدث فيها ذلك للسباحة ألفاريز، حيث سبق أن أغمي عليها العام الماضي في التجارب التأهيلية.

وأضاف الفريق المشارك في بطولة العالم في بودابست أن السباحة الشابة خرجت من دائرة الخطر وسيتم تقييمها في الأيام المقبلة لتحديد أسباب نوبة إغمائها الثانية في أقل من عام.

 

واحتلت ألفاريز المركز السابع في الترتيب خلف الإسبانية إيريس تيو ، التي سجلت 89.7000 نقطة في عمر 19 عامًا، في حين ذهبت الذهبية إلى اليابانية يوكيكو إنوي (95.3667)، والفضية إلى الأوكرانية مارتا فيدينا (93.8000) والبرونزية لليونانية إيفانغيليا بلاتانيوتي (91.7667) ).

ماذا قالت المدربة؟

قالت أندريا فوينتيس، المدربة الإسبانية ”لقد كان مخيفًا حقًا، اضطررت للغوص لأن رجال الإنقاذ لم يفعلوا ذلك. كنت خائفة لأنني رأيت أنها لم تكن تتنفس، لكنها تشعر بتحسن الآن ك، إنها في أفضل حالاتها“.

 

ولم تكن التجربة ممتعة بالنسبة لفوينتيس، التي قالت عقب إنقاذ لاعبتها من الموت في المسبح الأولمبي في بودابويست ”أنيتا أفضل بكثير، إنها بالفعل في أفضل حالاتها. لقد كان مخيفًا حقًا، لأكون صريحة، قفزت إلى الماء مرة أخرى لأنني رأيت أنه لا أحد تحرك سواء المنقذون أو أي شخص آخر“.

”لقد شعرت بالخوف قليلاً لأنها لم تتنفس، لكنها الآن بخير. عليها أن تستريح طوال اليوم وستكون على ما يرام في نهائي الفرق“.

2022-06-FV4kLHPWQAUrrrl

وفي أبرز نتائج البطولة الليلة الماضية، احتفلت سيدات كندا بنيل ذهبيتين، حيث فازت سمر ماكنتوش البالغة من العمر 15 عاما بسباق 200 متر فراشة، وحصلت كايلي ماسي على ذهبية سباق 50 مترا لسباحة الظهر.

وواصل الروماني ديفيد بوبوفيتشي مستواه الرائع، حيث فاز بسباق 100 متر حرة ليضيفه إلى ذهبية 200 متر متنوع.

وحصلت كندا على ميدالية أخرى حيث نال جوشوا ليندو إدواردز الميدالية البرونزية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك