رياضة

ديوكوفيتش يرشح ألكاراز "الاستثنائي" للفوز ببطولة فرنسا المفتوحة للتنس
تاريخ النشر: 09 مايو 2022 18:58 GMT
تاريخ التحديث: 09 مايو 2022 21:20 GMT

ديوكوفيتش يرشح ألكاراز "الاستثنائي" للفوز ببطولة فرنسا المفتوحة للتنس

ألكاراز البالغ عمره 19 عاما أصبح أصغر لاعب يهزم ثلاثة من أول خمسة مصنفين على العالم في بطولة واحدة منذ تأسيس اتحاد اللاعبين المحترفين في 1990.

+A -A
المصدر: رويترز وفريق التحرير

أشاد نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا يكارلوس ألكاراز المتوج بلقب بطولة مدريد المفتوحة للتنس أمس الأحد، وقال إن اللاعب الإسباني هو المرشح الأبرز للقب فرنسا المفتوحة الشهر الحالي.

ورغم إصابته في الكاحل تفوق ألكاراز على ثلاثة من بين أول خمسة مصنفين في العالم في مدريد وهم رفائيل نادال وديوكوفيتش وألكسندر زفيريف في طريقه للقبه الثاني في بطولات الأساتذة بعد أيام من احتفاله بعيد ميلاده الـ19.

ووصف ديوكوفيتش ألكاراز ”باللاعب المتكامل“ و“حديث الرياضة“ بعد فوزه بأربعة ألقاب هذا الموسم وهو السجل الأفضل بين جميع لاعبي اتحاد اللاعبين المحترفين“.

وأضاف ديوكوفيتش الصحفيين في روما ”بالتأكيد أنه استثنائي. كسر عدة أرقام كشاب، ونال لقبين في بطولات الأساتذة هذا العام ولقبين (في بطولات المحترفين). لذا فهو أفضل لاعب في العالم في العام الحالي دون أدنى شك“.

وتابع: ”أسلوب تعامله مع الضغط، ففي مباراتنا قبل عدة أيام كان هادئا طيلة الوقت… وكان مذهلا. استحق الفوز باللقب“.

وأضاف اللاعب الصربي ”سيكون المرشح الأبرز في رولان جاروس رغم أنه لم يبلغ الأسبوع الثاني في إحدى البطولات الأربع الكبرى من قبل. بالنظر إلى ما حققه في الفترة الماضية فهو بالتأكيد يستحق أن يكون بين المرشحين“.

وتفوق ألكاراز على مواطنه نادال لأول مرة في مسيرته في دور الثمانية في مدريد، وقال اللاعب الحاصل على 21 لقبا في البطولات الأربع الكبرى إنه سعيد بالمستقبل اللامع لإسبانيا في التنس.

وتابع نادال ”الجميع يعلمون الثقة التي يلعب بها حاليا، والمستوى الذي وصل إليه. (أنا) سعيد لأجله، وسعيد بوجود لاعبين مذهلين في بلادنا في السنوات المقبلة“.

وسيغيب ألكاراز عن بطولة روما للأساتذة من أجل التعافي من إصابة في الكاحل ليكون جاهزا لفرنسا المفتوحة التي تنطلق في 22 مايو أيار.

وحقق الشاب كارلوس ألكاراز لقبه الثاني في بطولات الأساتذة عندما انتصر على ألكسندر زفيريف حامل اللقب بنتيجة 6/3 و6/1 في نهائي بطولة مدريد المفتوحة للتنس أمام جماهيره اليوم الأحد.

ولعب ألكاراز بشراسة طيلة البطولة المقامة على الملاعب الرملية، حيث انتصر على نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا ورفائيل نادال الحاصل على 21 لقبا في البطولات الأربع الكبرى ثم على زفيريف المصنف الثالث عالميا.

وأصبح اللاعب البالغ عمره 19 عاما أصغر لاعب يهزم ثلاثة من أول خمسة مصنفين على العالم في بطولة واحدة منذ تأسيس اتحاد اللاعبين المحترفين في 1990.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك