رياضة

وفاة لاعب السلة الكونغولي بينفونو ليتوني عن 28 عامًا
تاريخ النشر: 04 مايو 2022 6:03 GMT
تاريخ التحديث: 04 مايو 2022 9:05 GMT

وفاة لاعب السلة الكونغولي بينفونو ليتوني عن 28 عامًا

ذكرت صحيفة "الموندو" الإسبانية أن الكونغولي بينفينو ليتوني توفي في كينشاسا عن عمر ناهز 28 عامًا، بسبب مضاعفات إصابته بداء السل، وكان واحدًا من المواهب التي تم

+A -A
المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

ذكرت صحيفة ”الموندو“ الإسبانية أن الكونغولي بينفينو ليتوني توفي في كينشاسا عن عمر ناهز 28 عامًا، بسبب مضاعفات إصابته بداء السل، وكان واحدًا من المواهب التي تم التنبؤ لها بمستقبل احترافي في عالم كرة السلة بسبب طوله البالغ متران و24 سنتيمترًا.

ولم يظهر بينفينو ليتوني في دوري كرة السلة الإسبانية في الفريق الأول، لكنه كان واحدًا من المواهب التي تم اكتشافها في كينشاسا بالكونغو الديمقراطية في 2009، حيث جذب طوله البالغ 2.24 متر انتباه المديرين الفنيين، وقاموا باتصالات مع عدة أندية إسبانية لضمه.

ووافق فريق جوفينتوت بادالونا على ضمه، وكان يبلغ من العمر 15 عامًا، وهو لاعب بإمكانه وضع الكرات في السلة دون حاجة للقفز بسبب طوله.

وبعد مشاركة مع الفئات الصغرى، وتقديم مستويات جيدة تعرض لعدة إصابات وعانى من المرض واضطر لإجراء عملية جراحية، ولم يستطع بعدها جسده تحمل الوتيرة التي تتطلبها رياضة النخبة وعاد لبلده وعمره 18 عامًا فقط.

وقام فريق جوفينتوت بادالونا بمبادرة جيدة تجاهه وقام بمساعدته على تدبير أموره في كينشاسا، حيث أقام عدة مشاريع منذ 2019 ومن بينها محل لبيع السجائر.

لكن في الشهور الأخيرة تم تشخيص حالته بإصابته بمرض السل، وكان يخضع للعلاج وفقد الكثير من وزنه، وأصبح ضعيفًا حتى أعلن، اليوم، عن وفاته.

وبحسب الصحيفة، خلَّف موته حزنًا لدى الفريق الإسباني وكل المدربين الذين عملوا معه واكتشفوه، وتعد تجربته مثالًا يؤكد صعوبة صنع مسيرة احترافية في كرة السلة حتى لو كان طولك يبلغ 2.24 متر.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك