هاميلتون مستعد ”بقوة“ للموسم الجديد في الفورمولا 1

هاميلتون مستعد ”بقوة“ للموسم الجديد في الفورمولا 1

اختتم لويس هاميلتون حامل لقب بطولة العالم فورمولا 1 للسيارات استعداده للموسم الجديد بتسجيل أسرع لفة مجددا مع مرسيدس في التجارب الأخيرة أمس السبت.

وسجل السائق البريطاني، الذي لا يزال يشعر بتأثير وعكة صحية أبعدته عن مستواه في جولة التجارب الثانية الأسبوع الماضي، أفضل زمن بلغ دقيقة واحدة و23.022 ثانية بإطارات لينة على حلبة كتالونيا.

وتفوق بفارق 0.240 ثانية عن الزمن الذي سجله فيليبي ماسا بسيارة وليامز رغم أن السائق البرازيلي استخدم اطارات شديدة الليونة.

وسيظهر هاميلتون بالسيارة مجددا في التجارب الحرة للسباق الافتتاحي للموسم في ملبورن في 15 مارس آذار وهو سباق أخفق في إنهائه العام الماضي.

وقال هاميلتون ردا على سؤال حول رأيه في مجمل التجارب الشتوية ”كانت جيدة بشكل عام“.

وأضاف ”قام الفريق وكل العاملين في المصنع بعمل رائع لتجهيز السيارة. نملك سيارة قوية يعتمد عليها“.

وأشار بطل العالم مرتين البالغ من العمر 30 عاما إلى أن كل عام يختلف عن سابقه مضيفا أنه يشعر بأنه سيذهب إلى أستراليا ”في أفضل صورة ممكنة“.

وأنهى هاميلتون 76 لفة وهو رقم أقل من أي سائق آخر باستثناء كيفن ماجنوسن سائق مكلارين الذي قطع 39 لفة مع الفريق الذي تزوده هوندا بالمحركات.

وقال هاميلتون الذي سيسلم الراية الآن إلى زميله نيكو روزبرج في اليوم الأخير من التجارب ”السرعة اليوم (السبت) كانت بطيئة على الحلبة مقارنة باليوم الأول“.

وكان نيكو هالكنبرج الأكثر إنهاء للفات حيث قطع 157 لفة مع فورس انديا حيث تألق الفريق الذي تزوده مرسيدس بالمحركات منذ الكشف عن سيارته الجديدة لأول مرة يوم الجمعة.

وقطع كيمي رايكونن سائق فيراري 141 لفة وسجل ثالث أسرع زمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com