رياضة

انتحار مدرب الجمباز الأمريكي جون جيدرت بعد اتهامه بجرائم جنسية
تاريخ النشر: 26 فبراير 2021 8:34 GMT
تاريخ التحديث: 26 فبراير 2021 11:25 GMT

انتحار مدرب الجمباز الأمريكي جون جيدرت بعد اتهامه بجرائم جنسية

قبل انتحاره، كان من المتوقع أن يسلم جيدرت نفسه إلى الشرطة، على أن يخضع للتحقيق والمحاكمة بعد ظهر يوم أمس الخميس.

+A -A
المصدر: رويترز وإيناس السيد - إرم نيوز

أعلنت السلطات انتحار جون جيدرت مدرب فريق الجمباز الأمريكي السابق في الأولمبياد، والذي ربطته علاقات بطبيب الفريق لاري نصار، المتورط في فضائح جنسية؛ بعد أن وجهت له في وقت سابق، الخميس، اتهامات بالاتجار في البشر والاعتداء الجنسي.

وقالت المدعية العامة في ميشيغان دانا نيسيل: ”تم إخطار مكتبي بالعثور على جثة جون جيدرت بعد ظهر اليوم؛ عقب انتحاره.

وأضافت: ”إنها نهاية مأساوية لقصة حزينة لجميع الأطراف المعنية“.

وعمل جيدرت مدربا لفريق الجمباز الأمريكي للسيدات الذي فاز بذهبية أولمبياد 2012. كما كان يملك في السابق ناديا للجمباز عمل فيه نصار مع رياضيين بارزين.

وكان قد تم توجيه أكثر من 20 اتهاما لجيدرت، من ضمنها: العمل القسري واستخدام القوة والاحتيال والتهم المتعلقة بالسلوك الجنسي الإجرامي وتضليل الشرطة.

وقبل انتحاره، كان من المتوقع أن يسلم جيدرت نفسه إلى الشرطة، على أن يخضع للتحقيق والمحاكمة بعد ظهر يوم أمس الخميس.

ويرتبط جيدرت بالطبيب المشين ”لاري نصار“، الذي كان يشغل منصب الطبيب السابق لمنتخب الجمباز الأمريكي النسائي، والذي اتهمته 60 امرأة بالتحرش والاعتداء الجنسي عليهن.

في يوم 24 يناير 2018، قضت محكمة أمريكية بسجن لاري نصار لمدة تتراوح بين 40 و175 عاما؛ بسبب تحرشه جنسيا بالعديد من اللاعبات، وإدانته بتهمة الاعتداء جنسيا على رياضيات ومريضات طوال عقود، وجاء الحكم بعد الاستماع إلى شهادات 160 من ضحاياه.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك