سيرينا ويليامز ستستمر في الدفاع عن المساواة حتى الموت

سيرينا ويليامز ستستمر في الدفاع عن المساواة حتى الموت

المصدر: رويترز

قالت سيرينا ويليامز بعد خسارة نهائي بطولة ويمبلدون للتنس، إنها لا تفكر بأي شكل في التوقف عن الدفاع عن المساواة من أجل التركيز على ممارسة اللعبة.

وتحطمت مجددا آمال سيرينا في معادلة رقم مارغريت كورت في حصد اللقب الـ24 في البطولات الأربع الكبرى يوم السبت بعدما خسرت بمجموعتين متتاليتين أمام الرومانية سيمونا هاليب.

وقالت بيلي جان كينغ، أسطورة تنس السيدات، إنها تشعر أن سيرينا تبذل مجهودا كبيرا في أشياء أخرى ونصحتها بالتوقف عن ”كونها مشهورة“ لمدة عام ونصف العام.

وأضافت كينغ، الحاصلة على 12 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي): ”إنها تملك طفلا وهي تحاول المساعدة في المساواة على أساس الجنس وخاصة فيما يتعلق بلون المرأة لكن هذا يجعل الأمور أصعب“.

وتابعت: ”أود أن تترك كل شيء جانبا لأنها تملك الكثير من الناس حولها تفعل ذلك“.

وواصلت كينغ: ”أتمنى لو أنها تقرر في العام والنصف أو العامين المقبلين أن تقول لنفسها ‭’‬سينصب تركيزي بشكل تام على المطلوب لممارسة التنس لذا عند النظر إلى المرآة عندما أكبر سيكون بوسعي التفكير في أني بذلت كل شيء ممكن‭’‬“.

وتعرضت سيرينا لسؤال في المؤتمر الصحفي بشأن إمكانية التركيز على ممارسة اللعبة بدلا من بعض الأمور الاجتماعية والتصرف كونها مشهورة.

وقالت اللاعبة البالغ عمرها 37 عاما: ”اليوم الذي أتوقف فيه عن الدفاع عن المساواة وعن الناس التي تشبهك وتشبهني سيكون اليوم الذي أكون فيه في قبري“.

وأوضحت كينغ، التي تدافع نفسها عن المساواة وتطالب بالعدالة الاجتماعية، تعليقاتها في وقت لاحق على تويتر.

وكتبت الأمريكية البالغ عمرها 75 عاما: ”لن أطلب من أي شخص أن يتوقف عن الدفاع عن المساواة.. في كل شيء تفعله تكون سيرينا مثل الضوء الساطع على الشيء الذي يجب علينا التركيز عليه من أجل تحقيق المساواة بين الجميع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com