ختام حماسي للفورمولا1 في حلبة مرسى ياس

ختام حماسي للفورمولا1 في حلبة مرسى ياس

أبوظبي – استقبلت حلبة مرسى ياس حشداً غير مسبوق من محبي رياضة سباقات السيارات الذي احتفلوا بفوز السائق البريطاني لويس هاميلتون ببطولة العالم للفورمولا 1 بعد انتهاء الموسم الحماسي والمثير مع اختتام فعاليات سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1 لعام 2014 في أبوظبي.

وشهد حفل التتويج بسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1 لعام 2014 في أبوظبي، التي اختتمت بعد ثلاثة أيام من التشويق والإثارة والترفيه على مسار حلبة مرسى ياس ومناطق الواحات، ارتفاعاً في عدد الحضور لهذا العام مع زيادة سعة الحلبة لتصبح 60 ألف متفرج.

وشهد سباق عطلة الأسبوع حضوراً عالمياً غير مسبوق، إذ ارتفعت نسبة التذاكر المباعة للزوار القادمين من جميع أنحاء العالم للاستمتاع بهذا الحدث الضخم مقارنة بالعام الماضي، وقدمت حلبة مرسى ياس لمحبي رياضة سباق السيارات خلال أيام السباق أجواء من الحماس سواء على المنصات أو في مناطق الواحات. واختتمت فرقة موسيقى الروك البريطانية الأسطورية “ذا هو” هذا الحدث العالمي الحافل بالإثارة والتشويق في حفل موسيقي أقيم بعد اختتام فعاليات السباق وتتويج لويس هاميلتون بطلاً للعالم في سباقات الفورمولا 1 لعام 2014.

وبهذه المناسبة، صرح الطارق العامري، الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس: “أود تهنئة بطل العالم الجديد للفورمولا 1 بعد هذا السباق الذي يمكن اعتباره أحد أكثر سباقات الفورمولا 1 النهائية إثارة خلال المواسم الماضية”.

وأضاف العامري: ” لقد وعدنا المشجعين بتقديم تجربة مميزة لهذا العام ونتمنى أن تكون عطلة أسبوع السباق هذه على مستوى توقعاتهم. لقد شهد هذا الحدث الجديد حضور عدد قياسي من المتابعين، ساهموا في توفير أجواء حماسية في جميع أنحاء الحلبة. إنها المرة الأولى التي أشرف فيها على تنظيم هذا الحدث الضخم والمميز من خلال منصبي كرئيس تنفيذي لحلبة مرسى ياس، وهو ختام مناسب لموسم هذا العام في سباقات الفورمولا1″.

وبالإضافة إلى الإثارة والتشويق في سباق السيارات الذي شهدته الحلبة، فقد استمتع الحضور أيضا بمجموعة واسعة من الفعاليات التي تناسب جميع الأعمار والأذواق.

فقد نظمت حلبة مرسى ياس خمس مناطق واحات، استقطبت اهتمام الحاضرين الذين استمتعوا بمجوعة واسعة من العروض المشوقة والاحتفالية والتي ضمت عروضاً موسيقية ومسرحية ومناطق ألعاب وقرية تراثية بالإضافة إلى معارض متنوعة وخيارات واسعة للمأكولات والمشروبات.

وشهدت القرية التراثية في الواحة الشمالية حضوراً لافتاً وأتاحت الفرصة لزوارها بالتعرف على مجموعة متنوعة من الأنشطة التراثية الإمارتية مثل الصقارة والطبخ الشعبي والحرف اليدوية المحلية والرسم بالحناء.

كما استمتع محبو السيارات برحلة عبر تاريخ السيارات الكلاسيكية من خلال معرض أقيم في الواحة الغربية، وأتيحت لهم الفرصة باختبار قدراتهم في صيانة السيارات من خلال “تحدي منطقة الصيانة”. إضافة إلى ذلك حظي الشاطئ الخاص بحلبة مرسى ياس بحضور مميز حيث استمتع الحضور هناك بالسباحة والاستلقاء تحت أشعة الشمس.

وكانت قرية الفورمولا 1 التي أقيمت بجانب المنصة الرئيسية مركزاً رئيسياً للفعاليات، حيث شهدت إقامة مجموعة متواصلة من الأنشطة والحفلات الموسيقية التي أسعدت الحاضرين الذين استمتعوا بالأنشطة في منطقة ألعاب الفورمولا 1 والمجلس العربي.

كما افتتحت منطقة ياس كارت زون أبوابها للأطفال خلال سباق عطلة الأسبوع لتتيح لهم الفرصة لاختبار قدراتهم في قيادة سيارات الكارتينج.

ومن ناحية أخرى، فقد شهدت أمسيات عطلة السباق إقامة حفلات ما بعد السباق والتي حققت نجاحاً منقطع النظير. وانطلقت الحفلات مساء يوم الخميس حيث قدمت نخبة من النجوم العرب والتي ضمت تامر حسني ومحمد عساف وكارول سماحة وفايز السعيد مجموعة من أشهر أغانيهم. كما ألهب الدي جي العالمي أرمين فان بيورين الحضور بمجموعة من أفضل ألحانه مساء يوم الجمعة، وفي مساء يوم السبت قدم المغني فاريل ويليامز عرضاً مميزاً لجمهوره الذي احتشد في ميدان دو.

وقال نيل واتكينز، البالغ من العمر 63 سنة من ويلز والذي يحضر سباق الفورمولا 1 في أبوظبي للمرة الثالثة على التوالي: “لقد قضيت أوقاتاً ممتعة خلال جميع أيام عطلة أسبوع السباق. وإلى جانب السباق المذهل، فقد كانت الأجواء الحماسية في المنصة الرئيسية تفوق الخيال عند اصطفاف السيارات على خط الانطلاق، وقد استمرت من انطلاق السباق وحتى آخر لحظة منه”.

[slideshow]264f598a3d306827c1fc94c32f1cd8a7[/slideshow]