فيتل آخر المنطلقين بسباق جائزة أبوظبي بعد عقوبة

فيتل آخر المنطلقين بسباق جائزة أبوظبي بعد عقوبة
جو بوير ممثل القطاع الفني للاتحاد الدولي للسيارات يبلغ الأمر للمشرفين عقب اختبارات تلت التجارب التأهيلية مشيرا إلى أن السيارتين لا تتماشيان مع القواعد الفنية.

قرر المشرفون على سباق جائزة أبوظبي الكبرى السبت، إعادة سيباستيان فيتل سائق رد بول وزميله الأسترالي دانييل ريتشياردو لذيل ترتيب المنطلقين في السباق الختامي لموسم سباقات فورمولا 1 للسيارات، عقب الإعلان عن استخدامهما لجناح أمامي غير مصرح به.

وأبلغ جو بوير ممثل القطاع الفني للاتحاد الدولي للسيارات الأمر للمشرفين عقب اختبارات تلت التجارب التأهيلية مشيرا إلى أن السيارتين لا تتماشيان مع القواعد الفنية.

وأضاف بوير أن جزءا من الجناح الأمامي قد تم تعديله بما ينتهك القواعد المعمول بها.

واستدعى المشرفون على السباق ممثل فريق رد بول وقرروا بعدها أن يتم استبعاد نتائج السيارتين في التجارب التأهيلية.

ولا ينافس أي من السائقين الاثنين على اللقب، إلا أن ريتشياردو هو السائق الوحيد الذي نال الفوز بسباقات هذا الموسم بعيدا عن ثنائي مرسيدس المؤلف من لويس هاميلتون متصدر بطولة العالم وزميله نيكو روزبرج.

وحل ريتشياردو في المركز الخامس في التجارب التأهيلية، بينما جاء فيتل سادسا.

وسيكون سباق الأحد، السباق الأخير لفيتل حامل لقب بطولة العالم مع فريق رد بول بعد انضمام بطل العالم 4 مرات لفيراري الموسم المقبل.

وضمن فريق مرسيدس الفوز بلقبي الصانعين والسائقين. وتنحصر المنافسة على لقب السائقين بين سائقي مرسيدس اللذين سينطلقان من الصف الأول غدا.

وقال فريق رد بول إنه سيقبل بالقرار إلا أنه يشعر بالإحباط لأن العقوبة “خصته” فقط.

وأضاف في بيان “يبدو واضحا أن بقية الفرق تفسر القواعد بنفس الطريقة.”

محتوى مدفوع