WWE.. لماذا هاجمت روندا روزي الأيرلندي كونور ماكغريغور؟

WWE.. لماذا هاجمت روندا روزي الأيرلندي كونور ماكغريغور؟

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

انتقدت روندا روزي، نجمة المصارعة الحرة للمحترفين WWE حاليًا ومنافسات الفنون القتالية المختلطة UFC سابقًا كونور ماكغريغور بعد هزيمته أمام حبيب نورمحمدوف، مدعية أنه تجاوز حدود الترويج لليلة UFC 229.

وقالت روزي لموقع TMZ Sports الأمريكي، إنه لا ينبغي لأحد أن يخالف القانون للترويج لمعركة مقبلة.

واعتدى المصارع الأيرلندي على حافلة كانت تقل نورمحمدوف وفريقه المعاون في أبريل/نيسان الماضي ليمثل أمام القضاء الأمريكي حينها.

وهيمن الروسي نورمامحمدوف على النزال وطرح منافسه أرضًا في وقت مبكر، ولم يجد المقاتل الأيرلندي حلولًا؛ لكنه وجّه لكمات متلاحقة في الجولة الثالثة.

وعانى ماكغريغور من الإنهاك في الجولة الرابعة ليجهز عليه نورمحمدوف الذي احتفظ باللقب وعزز رصيده إلى 27 انتصارًا دون التعرض لأي هزيمة، بينما خسر ماكغريغور للمرة الثانية في الفنون القتالية المختلطة.

وانتقدت روزي، بطلة وزن الديك للسيدات سابقًا في UFC، ماكغريغور بسبب الاعتداءات اللفظية وأعمال العنف التي قام بها خلال المؤتمر الصحافي والإعداد للمعركة أمام نورمحمدوف الأسبوع الماضي.

وقالت روزي: “أتفهم جيدًا الترويج للمعارك من أجل زيادة المشاهدة، لكن لا أعتقد أن الناس يجب أن يتم القبض عليهم من أجل القيام بذلك. أعتقد أنه يمكنك أن تزيد الإثارة والتشويق من أجل مشاهدة المعركة وزيادة الدخل المادي دون أي تجاوز قانوني”.

وأكدت البطلة الأمريكية أن هجوم ماكغريغور على حافلة نورمحمدوف كان أسوأ مما فعله البطل الروسي بعد فوزه في لاس فيغاس بالاعتداء على الفريق المعاون للمصارع الأيرلندي عقب قفزه خارج الحلبة.

وقالت: “أعتقد أن قفز حبيب خارج الحلبة لم يكن سيئًا لنفس درجة رمي المقذوفات على حافلة كانت تقل مصارعين، حيث كانت صديقتي روز ناماغوناس داخل نفس الحافلة، وغاب صديقي مايكل كييزا عن النزال لإصابته في حاجبه بقطعة زجاج”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع