لماذا فكر نجم السباحة الأولمبي مايكل فيلبس في الانتحار؟

لماذا فكر نجم السباحة الأولمبي مايكل فيلبس في الانتحار؟

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

فجر السباح الأمريكي الشهير مايكل فيلبس، الذي يعتبر أفضل السباحين على الإطلاق مفاجأة بقوله إنه فكر في الانتحار مع نهاية الدورات الأولمبية التي شارك فيها على مدار ما يقرب من 20 عامًا.

وحصد فيلبس 28 ميدالية أولمبية بينها 23 ذهبة لكن رغم ذلك اعترف بأنه فكر في الانتحار عقب المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية في أثينا (2004) وبكين (2008) ولندن (2012) وكذلك بطولة بان باسيفيك في أستراليا ( 2014) بسبب الاكتئاب الذي تعرض له.

وقال فيلبس في مقابلة مع شبكة CBS التلفزيونية الأمريكية ”لم أكن أريد أن أبقى حيًّا. للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية تقوم بمهمة طويلة تستمر مدة أربع سنوات وعقب الانتهاء من هذه المهمة تشعر بطريقة ما بالضياع“.

ووفقًا للسباح المعتزل والناشط البيئي حاليًا أن هذه مشكلة تواجد العديد من الرياضيين موضحًا ”العديد من الرياضيين المتميزين يعانون من الاكتئاب وهذا يصبح أكثر حدة مع نهاية المنافسات خاصة الأولمبياد. أنت لا تعرف ماذا تفعل وإلى أين تذهب وكيف تستمر“.

وأضاف ”أعتقد أنه شيء لم يتحدث عنه أحد في الماضي، لأننا من المفترض أن نكون أقوياء وبدون أي نقاط ضعف. لم أكشف هذه المشاعر من قبل خوفًا من رفضها“.

ومع ذلك، قبل مشاركته الأخيرة في الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو عام 2016 ، قرر فيلبس الحديث عن صحته الذهنية وطلب المساعدة.

وأوضح ”لقد تغيرت حياتي بالكامل وباتت الأمور أسهل. لا بأس ألا تكون على ما يرام ، هذا ما فهمته“.

وأكد أسطورة السباحة الأمريكية والعالمية، الذي كرّس حياته منذ نهاية مسيرته لإلقاء محاضرات يتحدث فيها عن مشاكله الذهنية أن: ”إنقاذ الأرواح أفضل بكثير من الفوز بميدالية ذهبية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com