سيرينا وليامز: كنت على وشك الموت بعد الإنجاب

سيرينا وليامز: كنت على وشك الموت بعد الإنجاب

المصدر: رويترز

كتبت سيرينا وليامز، المصنفة الأولى عالميًا سابقًا في التنس، في مقالة نشرتها شبكة (سي.إن.إن) أنها ”كانت على وشك الموت“ بعد إنجاب ابنتها في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وكشفت سيرينا عن الكثير من المعاناة بسبب تبعات الإنجاب، لكنها تحدثت بمزيد من التفاصيل تجربة صعبة جعلتها تؤكد بشكل أكبر أهمية توافر رعاية للطفل بأسعار معقولة.

وكتبت سيرينا البالغ عمرها 36 عامًا في بداية المقالة: ”كنت على وشك الموت بعد إنجاب ابنتي أولمبيا“.

ولازمت سيرينا الفراش لحوالي ستة أسابيع بعد مشكلات عدة؛ بسبب الإنجاب وخضعت لأكثر من جراحة.

وقالت سيرينا: ”أشعر بامتنان كبير أني كنت مرتبطة بفريق مذهل في الطب والتمريض في المستشفى ومع وجود كل المعدات اللازمة.

”كان لديهم علم بكيفية التعامل تمامًا مع هذه المشكلات.. لو لم أجد هذه الرعاية المحترفة لما كنت هنا اليوم“.

وحثت سيرينا الناس على التبرع للجهات الخيرية لمساعدة الأمهات وحديثي الولادة حول العالم.

وعادت سيرينا، التي حققت رقمًا قياسيًا في حقبة البطولات المفتوحة وأحرزت 23 لقبًا في منافسات الفردي، إلى البطولات منذ عشرة أيام عندما دافعت في منافسات الزوجي عن الفريق الأمريكي في بطولة كأس الاتحاد لفرق السيدات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com