حلبة مرسى ياس تزيد خبراتها بحضور فعالية خيرية في نيويورك

حلبة مرسى ياس تزيد خبراتها بحضور فعالية خيرية في نيويورك

أبوظبي – أعلن المنظمون في حلبة مرسى ياس عن تواصلهم مع إحدى المؤسسات الخيرية الكبرى في نيويورك بهدف مشاركة الأفكار والاطلاع على أفضل الممارسات المعتمدة لتنظيم برامج اللياقة البدنية المجتمعية.

وكان فريق من المسؤولين في حلبة مرسى ياس قد توجه إلى نيويورك في وقت سابق من هذا الشهر لحضور ماراثون مؤسسة هيلثي كيدني الخيرية. وقد تضمنت البعثة عدداً من كبار المسؤولين يتقدمهم أحمد محمد هلال الكعبي رئيس الشؤون الحكومية في الحلبة، ونك مكيلوي مدير المبيعات والتسويق، وكان لوثيغر تنفيذي الأنشطة الاجتماعية.

وقد استقطب الحدث خلال هذا العام حوالي 10500 مشترك، فيما حضره قرابة 10 آلاف شخص، وأقيم تحت رعاية سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة، وساهم في جمع الأموال لمؤسسة ناشيونال كيدني الخيرية والمتخصصة في أبحاث وعلاج مرضى الكلى.

وتسعى حلبة مرسى ياس من خلال حضور هذا الحدث في نيويورك إلى الاطلاع على أبرز الأفكار وتطبيقها في المبادرات المجتمعية والصحية والتي تتضمن البرامج الأسبوعية مثل ”تدرب في ياس“ و“الرياضة في ياس“ بالإضافة إلى الفعاليات السنوية مثل ماراثون زايد و“أركض في ياس مع أدنوك“، وسباق ”ترايثلون ياس“.

وفي تعليق له قال أحمد الكعبي، رئيس الشؤون الحكومية في حلبة مرسى ياس: ”لقد كانت تجربة مفيدة للغاية بالنسبة لنا. نحن نسعى لإقامة علاقات تكافلية طويلة المدى مع المنظمين في مؤسسة هيلثي كيدني وغيرها من المجموعات والمؤسسات المجتمعية الأخرى في نيويورك“.

وأضاف بقوله: ”نحن نأمل من خلال مشاركة الأفكار والتجارب في تحقيق مزيد من النجاحات عند استضافة الفعاليات الدولية المخصصة لجمع التبرعات في حلبة مرسى ياس“.

وقد أكدت الفعاليات المجتمعية التي تستضيفها حلبة مرسى ياس على شهرتها ونجاحها الهائلين، حيث شارك حوالي 1300 رياضي في الدورة الرابعة من سباق ترايثلون ياس هذا العام بزيادة وصلت إلى 30 بالمائة عن الدورة السابقة عام 2013، فيما شهدت فعالية ”أركض في ياس مع أدنوك“ مشاركة 3 آلاف شخص وحضور 3500 متفرج.

كما شارك حوالي 20 ألف شخص في فعالية ”إمش 2013“ لمسافة 5 كيلو متر حول الحلبة، والتي تهدف إلى التشجيع على اعتماد أسلوب حياة صحي، فيما تستقطب فعالية تدرب في ياس التي تقام مساء كل ثلاثاء عدداً كبيراً من المشاركين بمعدل 2500 شخص كل أسبوع.

وأكد الكعبي أن الحلبة تستعد لحضور عدد أكبر من الزائرين خلال هذا العام: ”نحن نتوقع استقبال أكثر من 400 ألف شخص سيزورون الحلبة خلال هذا العام، وسيكون أكثر من نصف هذا العدد من المجتمع المحلي والذين سيشاركون في فعاليات اللياقة البدنية والصحية التي تنظمها حلبة مرسى ياس“.

وأضاف بقوله: ”لقد فوجئ شركاؤنا في نيويورك بحجم الفعاليات التي تقام في حلبة مرسى ياس بعيداً عن أسبوع سباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1، وفي الواقع فإن حوالي 75 بالمائة من الأنشطة التي ننظمها تقام في أوقات أخرى من العام“.

وكان فريق أبوظبي قد استغل فرصة حضوره للماراثون الخيري من أجل الترويج لحلبة مرسى ياس والتعريف بالأنشطة المختلفة التي تستضيفها. وإلى جانب سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1، فإن الحلبة تستضيف العديد من الفعاليات والأنشطة المتنوعة والمخصصة لمحبي رياضات السيارات والذين يحصلون على فرصة للتعرف على تجربة القيادة المذهلة في الحلبة باستخدام سيارات مختلفة مثل أستون مارتن جي تي 4، وسيارة فورمولا ياس 3000، وشيفروليه كامارا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com