الأهلي السعودي
الأهلي السعوديحساب الأهلي السعودي على منصة "إكس"

خطة الأهلي السعودي لموسم أسطوري

النادي الجداوي يريد أن ينافس الهلال بشكل أقوى

قدم الأهلي السعودي مستويات طيبة للغاية خلال موسم عودته لدوري المحترفين من جديد، في الواقع فقد لعب موسمًا أفضل من بعض الفرق الأخرى التي كان من المتوقع لها أن تقدم مستويات أفضل مثل الاتحاد بطل الموسم الأسبق.

الأهلي لا يريد التراجع كما فعل الاتحاد، ويسعى لتحسين نفسه فقط، ومن أجل ذلك فهناك خطة واضحة المعالم يجب أن يسير عليها الفريق الجداوي حتى يصل إلى المستويات التي تسمح له بالتنافس مع الهلال والنصر حتى اللحظات الأخيرة من الموسم المقبل، ولما لا يحصد بعض البطولات أيضًا.

فيما يلي دعونا نستعرض أبرز ملامح تلك الخطة:

رأس حربة قوي

من أجل المنافسة على لقب الدوري السعودي يجب أن يكون لديك رأس حربة قوي من طراز عالمي، هناك في الهلال يوجد ألكسندر ميتروفيتش ثاني هدافي الدوري وفي النصر يوجد الأسطورة كريستيانو رونالدو هداف البطولة.

حتى الفرق التي لم تقوَ على المنافسة، مثل الاتحاد، ضمت أسماء ضخمة مثل كريم بنزيما، فما بالك بمن لا يملك رأس حربة من طراز عالمي؟.

الأهلي يدرك مشكلته الهجومية وحاجته لتسجيل المزيد من الأهداف، وذلك لن يحدث إلا عن طريق ضم رأس حربة قوية مثل روميلو لوكاكو مثلًا أو فيكتور أوسيمين.

أخبار ذات صلة
نجم بايرن ميونخ يوافق على الانتقال إلى الأهلي السعودي بشرط

الاحتفاظ بأهم العناصر

بعيدًا عن مركز رأس الحربة ليتمكن الأهلي من الفوز، وتحقيق البطولات عليه، الحفاظ على المكاسب التي حققها بالفعل في الموسم الماضي.

بعض تلك المكاسب تتمثل في لاعبين رائعين اندمجوا سريعًا ومنحوا الفريق كل ما يحتاجه، والبعض الآخر يتمثل في عناصر أخرى خارج الملعب مثل المدير الفني ماتياس يايسله.

الرجل الذي عرف كيف يدير الأهلي إلى الوصول إلى المركز الثالث خلف منافسة قوية للغاية بين الهلال والنصر على القمة.

عناصر أيضًا مثل غابري فيغا يجب أن يتم الحفاظ عليها، وبناء الفريق حولها، سعيًا لمستقبل أفضل لأطول فترة ممكنة.

جودة أمثال غابري فيغا يجب أن يتم البحث عندها بدقة في سوق الانتقالات وضمها لصفوف الأهلي في أسرع وقت لتقوية الفريق، ومنحه قوة أكبر في الموسم الجديد.

أخبار ذات صلة
ضغوط الأهلي السعودي تهدد صفقة آرسنال المنتظرة

أسماء قوية ارتبطوا بهم!

في الأسابيع الماضية ارتبط الأهلي بعدة أسماء قوية في سوق الانتقالات، وربما لو نجح في ضم بعضهم سيكون موسم الانتقالات الخاص به ناجحًا للغاية.

على سبيل المثال ودون النظر في صفقات الأجانب هناك سلمان الفرج لاعب الهلال الحالي الذي قد يضيف ثقلًا خاصًا في وسط ملعب الأهلي.

النجم صاحب الـ 34 عامًا بالرغم من عمره فهو يجلب خبرة كبيرة لفريق يحتاجها على وجه الخصوص بعد الهبوط والصعود مرة أخرى.

هناك أيضًا أسماء مثل سون هيونغ مين نجم توتنهام وجواو بيدرو نجم برايتون، والأهم نجم مركز الظهير الأيمن كايل ووكر لاعب مانشستر سيتي، بخلاف الاسم الأهم جوشوا كيميتش لاعب بايرن ميونخ.

المنافسة في دوري النخبة الآسيوية

بوجود أقوى الفرق الآسيوية يسعى الأهلي لاستغلال نجاح الموسم المنصرم في المنافسة بدوري النخبة الآسيوية.

الفريق الجداوي يدرك جيدًا أن المنافسة الآسيوية تحتاج إلى نفس أطول، حيث تتزاحم جداول المباريات، وتتزايد الالتزامات طوال الموسم.

لذلك عند التخطيط للموسم الجديد يجب أن يكون دوري النخبة في الحسابات، وأن يتم التفكير بشكل جيد في ترك الأسماء التي من الممكن الاعتماد عليها فقط في قائمة الفريق، في ظل تقليص القوائم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com