ريال مدريد يبحث عن رقم تاريخي نادر أمام يوفنتوس – إرم نيوز‬‎

ريال مدريد يبحث عن رقم تاريخي نادر أمام يوفنتوس

ريال مدريد يبحث عن رقم تاريخي نادر أمام يوفنتوس
Soccer Football - Atletico Madrid v Real Madrid - UEFA Champions League Final - San Siro Stadium, Milan, Italy - 28/5/16 Real Madrid's Sergio Ramos lifts the trophy as they celebrate winning the UEFA Champions League Reuters / Stefano Rellandini Livepic EDITORIAL USE ONLY.

المصدر: كارديف - إرم نيوز

منذ فوز ميلان باللقب في 1989 و1990، لم يتمكن أي فريق من الدفاع عن لقبه في دوري أبطال أوروبا على مدار أكثر من ربع قرن.

وبعد 4 محاولات فاشلة من ريال مدريد الإسباني خلال هذه الفترة، يتطلع الفريق إلى النجاح أخيرًا في الفوز باللقب لموسمين متتاليين، ليكسر لعنة الدفاع عن اللقب في خامس محاولة له منذ نجاح ميلان في الفوز باللقب عام 1990 للموسم الثاني على التوالي.

ويأمل البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم الريال في أن يحالفه الحظ للمرة الثالثة وتساهم أهدافه في فوز ريال مدريد باللقب، غدًا السبت، عندما يلتقي يوفنتوس الإيطالي في دوري أبطال أوروبا.

ومنذ تغيير نظام البطولة إلى شكلها الحالي في موسم 1992/1993، لم يفز أي فريق باللقب في موسمين متتالين، حيث أخفق ريال مدريد في هذا 4 مرات ولكن الفرصة تبدو سانحة أمامه في المرة الخامسة عندما يخوض المباراة النهائية غدًا.

كما سيكون ريال مدريد غدًا هو خامس حامل للقب يبلغ المباراة النهائية في الموسم التالي للفوز بلقبه، حيث سبقه إلى هذا فريق ميلان الذي فاز باللقب في 1994 وخسر النهائي في 1995 وتكرر هذا مع أياكس الهولندي في 1995 و1996 ويوفنتوس الإيطالي في 1996 و1997 ومانشستر يونايتد الإنجليزي في 2008 و2009.

كما أهدر رونالدو نفسه فرصة الدفاع عن اللقب في مرتين سابقتين، حيث خسر مع ريال مدريد في الدور قبل النهائي أمام يوفنتوس في 2015، كما خسر قبلها مع مانشستر يونايتد أمام برشلونة في نهائي 2009.

وتُوِّج ريال مدريد في الموسم الحالي بلقب الدوري الإسباني للمرة الأولى منذ 2012. وإذا فاز الفريق بلقب دوري الأبطال، ستكون المرة الأولى التي يجمع فيها بين اللقبين في موسم واحد منذ 1958.

وقال رونالدو: ”لدينا الفرصة التاريخية لإحراز الثنائية. ونأمل في الفوز بلقب دوري الأبطال غدًا السبت“.

وقال سيرجيو راموس مدافع وقائد فريق ريال مدريد: ”علينا الدفاع عن لقبنا. لدينا الحافز الإضافي للفوز باللقب لنصبح أول فريق في تاريخ البطولة (بشكلها الحالي) يتوج باللقب في موسمين متتاليين“.

وأضاف: ”كقائد للفريق، سيكون حلمًا تحقق، ويمكنني بعدها أن أرقد في سلام. نأمل في العودة بكأس البطولة إلى بلدنا“.

وتُوِّج ريال مدريد بالنسخ الخمس الأولى للبطولة بين عامي 1956 و1960، كما نجحت 7 أندية أخرى في الفوز باللقب لمرتين متتاليتين على الأقل ومن بينها فريق أياكس الهولندي الذي تُوِّج بقيادة نجمه الأسطوري الراحل يوهان كرويف 3 مرات متتالية بين 1971 و1973 وكذلك بايرن ميونخ الألماني بقيادة نجمه الأسطوري السابق (القيصر) فرانز بيكنباور حيث تُوِّج باللقب 3 مرات متتالية بين 1974 و1976.

ولكن أحدًا لم يحرز اللقب لموسمين متتالين منذ أن فاز به ميلان في 1990 ومنذ أن تغير نظام البطولة في موسم 1992/1993، ليصبح اللقب بمثابة لعنة تصيب حامل اللقب في الموسم التالي.

وكان أقرب الفرق لكسر هذه اللعنة هو أياكس الذي خسر نهائي 1996 بركلات الترجيح أمام يوفنتوس.

في المقابل، كان تشيلسي الإنجليزي هو الوحيد من بين الفائزين باللقب في هذه الفترة الذي فشل في بلوغ الأدوار الفاصلة للبطولة في الموسم التالي، حيث تُوِّج باللقب في 2012 لكنه خرج من دور المجموعات في موسم 2012/2013 وإن فاز في ذلك الموسم بلقب الدوري الأوروبي.

وأصبح التنافس في البطولة أكثر قوة مع مشاركة مزيد من الفرق من بطولات الدوري الكبيرة، كما تزايد عدد المباريات التي تخوضها الفرق على المستويين المحلي والدولي، حيث يخوض الفريق 13 مباراة على الأقل بما فيها النهائي في طريقه إلى اللقب بدلًا من 9 مباريات كما كان في البطولة بنظامها القديم.

وتتزامن فعاليات دور الـ 8 والمربع الذهبي للبطولة مع ختام الموسم الكروي المحلي في بطولات الدوري الكبيرة.

كما يحتاج الفريق لبعض الحظ وهو ما عاند أياكس على سبيل المثال ليسقط أمام يوفنتوس في نهائي 1996 بركلات الترجيح.

ولم يكن أحد يتوقع سقوط ميلان أمام ديبورتيفو لاكورونا الإسباني 4/0 في إياب دور الـ 8 للبطولة عام 2004 بعدما فاز على ديبورتيفو 4/1 ذهابًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com