رياضة

كلوب يبدي دهشته من موعد لقاء بروسيا دورتموند وموناكو
تاريخ النشر: 13 أبريل 2017 15:50 GMT
تاريخ التحديث: 13 أبريل 2017 17:40 GMT

كلوب يبدي دهشته من موعد لقاء بروسيا دورتموند وموناكو

كلوب قال إنه رغم تفهمه للصعوبات التي تواجه صناع القرار في كرة القدم الأوروبية فإنهم ربما كانوا سيتخذون موقفًا مختلفًا حال تواجدهم في الحافلة مع بروسيا دورتموند.

+A -A
المصدر: لندن - إرم نيوز

أبدى يورغن كلوب مدرب فريق ليفربول الإنجليزي، دهشته من قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) بخوض فريقه السابق بروسيا دورتموند الألماني لقاءه مع ضيفه موناكو الفرنسي في ذهاب دور الـ 8 لبطولة دوري أبطال أوروبا، بعد 24 ساعة فقط من الهجوم الذي تعرضت له حافلة الفريق.

وتعرضت حافلة بروسيا دورتموند لانفجارات متعددة أول أمس الثلاثاء وهي في طريقها لخوض المباراة أمام موناكو، مما أسفر عن إصابة مدافعه الإسباني مارك بارترا بجراح، فيما أٌصيب بقية أفراد الفريق بصدمة.

وقرر اليويفا تأجيل المباراة إلى أمس الأربعاء، حيث تعرضت آمال بروسيا دورتموند في الاستمرار بالمسابقة القارية التي تُوِّج بها عام 1997 لضربة موجعة، عقب خسارته 3/2 بعدما كان متأخرًا 2/0 في الشوط الأول.

وانتقد توماس توشيل، مدرب بروسيا دورتموند، قرار اليويفا بتأجيل اللقاء، مشيرًا إلى أنه تم اتخاذه دون تشاور.

وقال كلوب إنه برغم تفهمه للصعوبات التي تواجه صناع القرار في كرة القدم الأوروبية، فإنهم ربما كانوا سيتخذون موقفًا مختلفًا حال تواجدهم في الحافلة مع بروسيا دورتموند.

وصرّح مدرب ليفربول، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس: ”إنني متأكد من أن اليويفا كان سيتخذ قرارًا بعدم اللعب إذا كان أحد هؤلاء الذين اتخذوا هذا القرار متواجدًا في الحافلة“.

وأوضح كلوب: ”عندما لا تتواجد في الحافلة، فإنني متأكد من أنك غير قادر على تصوّر ما حدث على وجه الدقة حقًا“.

أضاف كلوب أنه يستطيع ”بنسبة 100% فهم النقاش الذي دار بين كلا الجانبين لاختيار موعد جديد للقاء في ظل الجدول المتخم بالمباريات“.

ولم يغفل كلوب الإشادة بجهود فريقه السابق في مواجهة الشدائد.

وقال كلوب: ”لقد تابعت المباراة وكنت فخورًا حقًا ببروسيا دورتموند، وكيفية تعامل الفريق مع الموقف، وتهيئة الأجواء لإقامة المباراة“.

وتابع: ”مرة أخرى، لم تكن للمباراة أهمية قصوى، ولكن عندما خاض اللاعبون اللقاء، حاولوا بذل أقصى الجهد“.

واختتم كلوب تصريحاته قائلًا: ”شاهدت وجوه رجالي السابقين، ورأيت الصدمة في عيونهم، لقد حدث ذلك بالفعل، كان الأمر صعبًا حقًا، ولذلك فقد تناسيت المباراة مجددًا على الفور، ولم أفكر في أي شيء سواهم“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك